شبكة مراغه الأصاله والتاريخ
خلق المسلم - للامام محمد الغزالى Welcom11
شبكة مراغه الأصاله والتاريخ
خلق المسلم - للامام محمد الغزالى Welcom11
شبكة مراغه الأصاله والتاريخ
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.



 
الرئيسيةالموقع الرئيسى للشبكةصفحتنا على الفيس بوكالصفحه الرئيسيهالصحف السودانيهالمصحف الشريفالتسجيلدخول

إدارة شبكة ومنتديات مراغه : ترحب بكل أعضائها الجدد وتتمنى لهم أسعد الأوقات بيننا شرفتونا بإنضمامكم لنا ونتمنى مشاهدة نشاطكم ومساهماتكم التي سوف تكون محل تقديرنا واهتمامنا أهلا وسهلا وحبابكم عشرة بين اخوانكم وأخواتكم

شبكة مراغه الأصاله والتاريخ نحو سعيها للتواصل مع أعضائها الكرام فى كل مكان وزمان تقدم لكم تطبيق شبكة مراغه للهواتف الذكيه فقط قم بالضغط على الرابط وسيتم تنزيل التطبيق على جهازك وبعد ذلك قم بتثبيته لتكون فى تواصل مستمر ومباشر مع إخوانك وأخواتك على شبكتنا.

 

 خلق المسلم - للامام محمد الغزالى

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سوسن
 
 
avatar


الموقع : الخرطوم
عدد المساهمات : 241
تاريخ التسجيل : 14/04/2011

خلق المسلم - للامام محمد الغزالى Empty
مُساهمةموضوع: خلق المسلم - للامام محمد الغزالى   خلق المسلم - للامام محمد الغزالى I_icon_minitimeالثلاثاء 18 أكتوبر 2011, 10:04 am

الْمؤمِنُ يُقسِّمُ آمَالهُ وَرَغَائِبَهُ عَلَيَ مَعَاشِهِ وَمَعَادِهِ


الْمؤمِنُ يُقسِّمُ آمَالهُ وَرَغَائِبَهُ عَلَيَ مَعَاشِهِ وَمَعَادِهِ وَيَطْلُبُ الْخَيْرَ لِنَفْسِهِ فِيِ يَوْمِهِ وَغَدِهِ،وَقَدْ عَلَّمَنَا القُرْآنَ الْكَرِيِمُ أَنَّ التَطَلُعَ إِلَيَ النِعْمَةِ فِيِ كِلاَ الْحَالتِيْنِ،هُوَ مِنْ أَكْبَرِ الْذِكْرُ للهَ،قَالَ سُبْحَانَهُ وَتَعَالَيَ:﴿فَإِذَا قَضَيْتُمْ مَنَاسِكَكُمْ فَاذْكُرُوُا اللَّهَ كَذِكْرِكُمْ آَباَءَكُمْ أَوْ أَشَدَّ ذِكْرَاً فَمِنْ النَّاسِ مَنْ يَقُوُلُ رَبَّنَا آَتِنَا فِيِ اْلدُّنْيَا وَمَا لَهُ فِيِ الآَخِرَةِ مِنْ خَلاَقٍ﴿200﴾وَمِنْهُم مَّن يَقُوُلُ رَبَّنَا آتِنَا فِيِ اْلدُّنْيَا حَسَنَةً وَفِيِ الآَخِرَةِ حَسَنَةً وَقِناَ عَذَابَ النَّارِ﴿201﴾أُوُلائِكَ لَهُمْ نَصِيِبٌ مِّمَّا كَسَبُواْ وَاللَّهُ سَرِيِعُ الْحِسَابِ﴿202﴾سُوُرَةالبقرة.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سوسن
 
 
avatar


الموقع : الخرطوم
عدد المساهمات : 241
تاريخ التسجيل : 14/04/2011

خلق المسلم - للامام محمد الغزالى Empty
مُساهمةموضوع: رد: خلق المسلم - للامام محمد الغزالى   خلق المسلم - للامام محمد الغزالى I_icon_minitimeالثلاثاء 18 أكتوبر 2011, 10:06 am


صِحَةُ الوَسِيِلَةُ ضَمَانٌ لِنَجَاحِ الْمَقْصَدِ


إِنَّ الْدُّنْيَا وَسِيِلَةٌ لِلآخِرَةِ،وَصِحَةُ الوَسِيِلَةُ ضَمَانٌ لِنَجَاحِ الْمَقْصَدِ،كَمَا أَنَّ إنتِظَامَ الْمُقَدِّمَاتِ مُؤَدٍ إِلَيَ تَحْصِيِلِ الْنَتِيِجَةِ الْمَطلُوُبَةِ،وَقَدْ جَاءَ فِيِ الْنُصْحِ لِقَارُوُنَ مَا يُؤَكِّدُ العَمَلَ لِلْحَيَاتَيْنِ مَعَاً،وَتَضَمَّنَ إِرْشَادُ اللَّهِ لِقَارُوُنَ هَذِهِ الْمَعَانِيِ مُجْتَمِعَةً،قَالَ سُبْحَانَهُ وَتَعَالَيَ:﴿وَاْبْتَغِ فِيمَآ ءَآتَاكَ اللَّهُ الْدَّارَ الآخِرَةَ وَلاَ تَنْسَ نَصِيِبَكَ مِنْ اْلدُّنْيَا وَأََحْسِنْ كَمَا اَحْسَنَ اللَّهُ إِلَيْكَ وَلاَ تَبْغِ الْفَسَادَ فِيِ الأَرْضِ إِنَّ اللَّهَ لاَ يُحِبُّ الْمُفْسِدِينَ﴾﴿ سُوُرَةالقَصَصْ آيَةَ 77﴾
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سوسن
 
 
avatar


الموقع : الخرطوم
عدد المساهمات : 241
تاريخ التسجيل : 14/04/2011

خلق المسلم - للامام محمد الغزالى Empty
مُساهمةموضوع: رد: خلق المسلم - للامام محمد الغزالى   خلق المسلم - للامام محمد الغزالى I_icon_minitimeالثلاثاء 18 أكتوبر 2011, 10:12 am


لَوْ تأَلَّبُوُا عَلَيْهِ جَمِيِعَاً مَا نالُوُا مِنْهُ قَليِلاً وَلاَ كَثِيِرَاًً

إِنَّ الإِيِمَانَ بِالإِسْلاَمِ يَجِبُ أَنْ يَجْعَلَ اصْحَابَهُ أَقْوِيَاء،لِذَا يَتَحَتَّمُ عَلَيَ الْمُسْلِمِ اَنْ يَكُوُنَ شَاعِرَاً بِقَوَّةِ الْيَقِيِنِ فِيِ شَخْصِهِ،وَرَوْعَةِ الإِيِمَانِ فِيِ نَفْسِهِ،فَإِنْ لَمْ يَسْتَطِعْ فَرْضَ ذَلِكَ عَلَيَ مَا حَوْلَهُ بَقِيَ كَالطَوْدِ الأَشمِّ،لَمْ تَجْرِفَهُالغِمَارُ السَّائِدَةُ وَلَمْ تَطْوِهِ اللُجَجُ الصَّاخِبِةُ،وَمَاذَاَ عَسَيَ يَفْعَلُ النَّاسُ لإِمْرِئٍ إِعْتزَّ بإِيِمَانِهِ،وَاسْتَشْعَرَ الْقُوَّةَ لِصِلَتِهِ بِرَبِّهِ وَاسْتِقَامَتَهُ فِيِ دِيِنِهِ،إِنَّهُمْ لَوْ تأَلَّبُوُا عَلَيْهِ جَمِيِعَاً مَا نالُوُا مِنْهُ قَليِلاً وَلاَ كَثِيِرَاًً،وَفِيِ هَذَا يَقُوُلَ سُبْحَانَهُ وَتَعَالَيَ:

﴿وَإِذَا رَأََوْكَ إِنْ يَتَّخِذُوُنَكَ إِلاَّ هُزُواً أَهَذَا الَّذِيِ بَعَثَ اللَّهُ رَسُوُلاً﴿ 41﴾إِنْ كَادَ لَيُضِلُّنَا عَنْ آلِهَتِنَا لَوْلا أَنْ صَبَرْنَا عَلَيْهَا وَسَوْفَ يَعْلَمُوُنَ حِيِنَ يَرَوْنَ الْعَذَابَ مَنْ أَضَلُّ سَبِيِلاً﴿ 42
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سوسن
 
 
avatar


الموقع : الخرطوم
عدد المساهمات : 241
تاريخ التسجيل : 14/04/2011

خلق المسلم - للامام محمد الغزالى Empty
مُساهمةموضوع: رد: خلق المسلم - للامام محمد الغزالى   خلق المسلم - للامام محمد الغزالى I_icon_minitimeالثلاثاء 18 أكتوبر 2011, 10:14 am


اطْلُبُوُا الْحَوَائِجَ بِعِزَّة الأَنْفُسِ،فَإنَّ الإِمُوُرَ تَجْرِيِ بِالْمَقَادِيِرِ


يُعَلِّمَنَا رَسُوُلُ اللَّهِ صَلَّيَ اللَّهُ عَليْهِ وَسَلَّمَ أََنْ نُبْقِيَ جِبَاهَناَ عَالِيَةً،وَنَحْنُ نَسْعَيَ إِلَيَ مَا نَبْغِيِ، فَقَالَ صَلَّيَ اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ:﴿اطْلُبُوُا الْحَوَائِجَ بِعِزَّة الأَنْفُسِ،فَإنَّ الإِمُوُرَ تَجْرِيِ بِالْمَقَادِيِرِ﴾.

وَبَيَّنَ لَنَا أَنَّ الْبَشَرَ وَلَوْ إِجْتَمَعُوُا بِأَسْرِهِمْ،أَذَلَّ مِنْ أَنْ يَمْنَعُوُا شَيْئَاً أَعَطَاهُ اللهُ،وَأَقَلَّ مِنْ أَنْ يُعْطُوُا شَيئَاً مَنَعَهُ اللهُ،وَمِنْ ثَمَّ فَعَلَيَ الْمُسْلِمَ أَنْ يَرُدَّ مَصَايِرَ الأُمُوُرِ إِلَيَ مُدْبِّرَهَا الأَعْظَم،وَأَنْ يَجْعَلَ فِيِهِ الثِقَةَ وَعَلَيِهِ الْمُعَوَّل.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سوسن
 
 
avatar


الموقع : الخرطوم
عدد المساهمات : 241
تاريخ التسجيل : 14/04/2011

خلق المسلم - للامام محمد الغزالى Empty
مُساهمةموضوع: رد: خلق المسلم - للامام محمد الغزالى   خلق المسلم - للامام محمد الغزالى I_icon_minitimeالثلاثاء 18 أكتوبر 2011, 10:16 am


كَرَاهِيَّةُ الإِسْلاَمِ لإحْتِمَالِ الْهَوَان

إِنَّ الإِسْلاَمَ يَدَعَ الْمُؤْمِنَ مُسْتَقِرَّاً فِيِ اْلْمَكَانِ الَّذِيِ يُنبِتُ العِزَّ وَيَهبُ الْحُرَّيَةَ الْكَامِلَةَ،وَيَجِبُ عَلَيَ الْمؤْمِنِ أَنْ يُوفِّرَ هَذِهِ الْمَعَانِيِ فِيِ بِيِئَتِهِ،فَإِنْ إِسْتَحَالَ عَلَيْهِ ذَلِكَ، فَلْيَتَحَوَّلَ عَنْ دَاَرِ الْهَوَاَنِ وَلِيَنْشُدَ الْكَرَامَةَ فِيِ أَيَّ مَكَانٍ،وَفِيِ ذَلِكَ يَقُوُلُ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ:﴿إِنَّ الَّذِيِنَ تَوَفَّاهُمُ الْمَلائِكَةُ ظَالِمِيِ اَنْفُسِهِمْ قَالُوُا فِيِمَ كُنْتُمْ قَالُوُا كُنَّا مُسْتَضْعَفِيِنَ فِيِ الأرْضِ قَالُوُا أَلَمْ تَكُنْ أَرْضُ اللَّهِ وَاسِعَةً فَتُهَاجِرُوُا فِيِهَا فَأُوْلَئِكَ مَأْوَاَهُمْ جَهَنَّمُ وَسَاءَتْ مَصِيِراً﴾.﴿ سُوُرَةالْنِسَاءِ،آَيَة97﴾.وَهَذَا يُؤَكِّدُ كَرَاهِيَّةَ الإِسْلاَمِ لإحْتِمَالِ الْهَوَان،وَيَسْتَنْهِضَ الهِمَمَ حَتَّيَ تَبْذُلَ الْجَهْدَ كُلُّهُ فِيِ الْتَخَلّصِ مِنْهُ.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سوسن
 
 
avatar


الموقع : الخرطوم
عدد المساهمات : 241
تاريخ التسجيل : 14/04/2011

خلق المسلم - للامام محمد الغزالى Empty
مُساهمةموضوع: رد: خلق المسلم - للامام محمد الغزالى   خلق المسلم - للامام محمد الغزالى I_icon_minitimeالثلاثاء 18 أكتوبر 2011, 10:18 am


مِمَّا يَجْعَلُ الْمُسْلِمَ قَوِيَّاً،أَنْ يَبْتَعِدَ عَنْ حَيَاةْ الْخَلاَعَةِ والْفُجُوُرْ

مِمَّا يَجْعَلُ الْمُسْلِمَ قَوِيَّاً،أَنْ يَبْتَعِدَ عَنْ حَيَاةْ الْخَلاَعَةِ والْفُجُوُرِ،وَاَنْ يَأَلَفَ مَسَالِكَ الْنَزَاهَةِ والإِسْتِقَامَةِ،فَإنَّ الرَّجُلَ الْخَرِبَ الْذِمَّة،أَوْ السَّاقِط الْمُرُوءَة،لاَ قُوَّةَ لَهُ،وَلَوْ لَبِسَ جُلُوُدَ السِبَاعِ،وَمَشَيَ فِيِ رِكَابِ الْمُلُوكِ.

وَقَدْ نَصَحَ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ قَوْمَ هُوُدٍ،فَأرْشَدَهُمْ إِلَيَ أَسْبَابِ الْقُوَّةِ الصَحِيِحَةِ،وكَانُوُا عَمَالِقَةً جَبَّارِيِنَ،يَقُوُلُ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ:

﴿وَيَاقَوْمِ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ ثُمَّ تُوبُوا إِلَيْهِ يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُم مِّدْرَارَاً وَيَزِدْكُمْ قُوَّةً إِلَيَ قُوَّتِكُمْ ولاَ تَتَوَلَّوْا مُجْرمِيِنَ﴾ ﴿52﴾.﴿سُوُرَة هُوُد﴾.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سوسن
 
 
avatar


الموقع : الخرطوم
عدد المساهمات : 241
تاريخ التسجيل : 14/04/2011

خلق المسلم - للامام محمد الغزالى Empty
مُساهمةموضوع: رد: خلق المسلم - للامام محمد الغزالى   خلق المسلم - للامام محمد الغزالى I_icon_minitimeالثلاثاء 18 أكتوبر 2011, 10:20 am


لَنْ يَخْلُصَ إِيِمَانٌ لِعَبَدٍ،إلاَّ إِذَاَ نَقَّاهُ مِنْ الظُلْمِ

لَنْ يَخْلُصَ إِيِمَانٌ لِعَبَدٍ،إلاَّ إِذَاَ نَقَّاهُ مِنْ الظُلْمِ،قَالَ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ:

﴿الَّذِيِنَ آمَنُوُا وَلَمْ يَلْبِسُوُا إِيِمَانَهُم بِظُلْمٍ أُوْلَئِكَ لَهُمُ الأَمْنُ﴾،﴿82﴾،﴿الأَنْعَام﴾.

وَلَنْ تَخْلُصَ لَهُ تَقَوَيً،إِلاَّ إِذَاَ نَقَّاهَا مِنْ الْجَهَالَةِ،قَالَ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ:
﴿إِنَّمَا يَخْشَيَ اللهَ مِنْ عِبَادِهِ الْعُلَمَاءُ﴾،﴿28﴾،﴿فَاطِر﴾

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سوسن
 
 
avatar


الموقع : الخرطوم
عدد المساهمات : 241
تاريخ التسجيل : 14/04/2011

خلق المسلم - للامام محمد الغزالى Empty
مُساهمةموضوع: رد: خلق المسلم - للامام محمد الغزالى   خلق المسلم - للامام محمد الغزالى I_icon_minitimeالثلاثاء 18 أكتوبر 2011, 10:22 am


الْعَفَافِ وَالصَّبْرُ الَّذِيِ يَحْمِيِ الْمُؤْمِنَ

الإِقْبَالُ عَلَيَ الْمَكَارِهِ وَالإِدْبَارُ عَنْ الشَّهَوَاتِ،لاَ يَتَأَتَيَ إلاَّ لِصَبُوُرٍ،وَالصَّبْرُ هُنَا أَثَرَ الْيَقِيِنِ الْحَاسِمِ وَالإِتِجَاهِ الْحَازِمِ إِلَيَ مَا يُرْضِيِ اللهَ عَزَّ وَجَلَّ،وَهُوَ رُوُح الْعَفَافِ الَّذِيِ يَحْمِيِ الْمُؤْمِنَ مِنْ أَوْضَارِ الدَّنَايَا وَمَكْرِ السَّيِئَاتِ،يَقُوُلُ رَسُوُلُ اللَّهِ صَلَّّيَ الله عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: ﴿حُفَّتْ اْلْجَنَّةُ بِالْمَكَارِهِ،وَحُفَّتْ النَّارُ بِالشَهَوَاتِ﴾. ﴿صَحِيِحُ مُسْلِم﴾.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
خلق المسلم - للامام محمد الغزالى
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» الشعر و الخواطر
» حصن المسلم
» قصة المسلم والمسيحي
» حوار بين المسلم والكافر
» المسلم يطلب رحمة الله له ولغيره

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة مراغه الأصاله والتاريخ ::  القسم الإسلامى -
انتقل الى: