شبكة مراغه الأصاله والتاريخ
17 رمضان هذا اليوم التاريخي Welcom11
شبكة مراغه الأصاله والتاريخ
17 رمضان هذا اليوم التاريخي Welcom11
شبكة مراغه الأصاله والتاريخ
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.



 
الرئيسيةالموقع الرئيسى للشبكةصفحتنا على الفيس بوكLatest imagesالصفحه الرئيسيهالصحف السودانيهالمصحف الشريفالتسجيلدخول

إدارة شبكة ومنتديات مراغه : ترحب بكل أعضائها الجدد وتتمنى لهم أسعد الأوقات بيننا شرفتونا بإنضمامكم لنا ونتمنى مشاهدة نشاطكم ومساهماتكم التي سوف تكون محل تقديرنا واهتمامنا أهلا وسهلا وحبابكم عشرة بين اخوانكم وأخواتكم

شبكة مراغه الأصاله والتاريخ نحو سعيها للتواصل مع أعضائها الكرام فى كل مكان وزمان تقدم لكم تطبيق شبكة مراغه للهواتف الذكيه فقط قم بالضغط على الرابط وسيتم تنزيل التطبيق على جهازك وبعد ذلك قم بتثبيته لتكون فى تواصل مستمر ومباشر مع إخوانك وأخواتك على شبكتنا.

 

 17 رمضان هذا اليوم التاريخي

اذهب الى الأسفل 
3 مشترك
كاتب الموضوعرسالة
عبدالرحمن نصرالدين
 
 
عبدالرحمن نصرالدين


عدد المساهمات : 1940
تاريخ التسجيل : 20/06/2010

17 رمضان هذا اليوم التاريخي Empty
مُساهمةموضوع: 17 رمضان هذا اليوم التاريخي   17 رمضان هذا اليوم التاريخي I_icon_minitimeالأربعاء 17 أغسطس 2011, 6:37 pm

اليوم هو السابع عشر من شهر رمضان المعظم يصادف ذكرى معركة بدر الكبرى التي كان السبب الرئيس لها رغبة المسلمين استعادة أموالهم التي سلبتها قريش بعد هجرة المسلمين إلى المدينة وتركهم أموالهم وحاجياتهم بمكة، فكان أن اعترض المسلمون قافلة أبو سفيان القادمة من الشام، انتصر المسلمون في هذه الموقعة المهمة بالنسبة للتأريخ الإسلامي والتي كانت بداية الطريق للفتح الأكبر فتح مكة والتي كانت بداية الطريق لانتشار الإسلام الأكبر وتوسعه شرقاً وغرباً وعودة المصطفى صلى الله عليه وسلم إلى أحب بقاع الأرض إليه مكة المكرمة، وغزوة بدر هذي ينبغي أن يقف الناس عندها لا وقفة تأريخية نجتر من خلالها مجرد معركة إسلامية انتصر فيها المسلمون بل النظر بعين أوسع إلى الحكم والعبر التي ينبغي أن تدرس في القيادة ولعل أبرزها مبدأ الشورى الذي طالبه النبي (ص) وهو يطلب من أصحابه أن يشيروا عليه، وهو ما يؤكد عظم الشورى في الإسلام لأن النبي (ص) المرسل من رب العرش كان يعلم أنه يمكنه اتخاذ القرار بما يلزم تنفيذه دون مماطلة من أصحابه أو تسويف ولكن ولأنه المعلم والمربي الذي يضع لبنات الدولة الإسلامية بكل مفاهيمها وديمقراطيتها اختار أن يضع درساً في الشورى وهو يسأل أصحابه (ص) أن أشيروا علي!!

* وتقفز المقولة الخالدة حينما قام المقداد بن الأسود فقال: يا رسول الله امضِ لما أراك الله فنحن معك، والله لا نقول لك كما قالت بنو إسرائيل لموسى: (اذهب أنت وربك فقاتلا إنا ههنا قاعدون)، ولكن اذهب أنت وربك فقاتلا إنا معكما مقاتلون فوالذي بعثك بالحق لو سرت بنا إلى برك الغماد لجالدنا معك من دونه حتى تبلغه، وياله من تسليم ويالها من شورى وياله من موقف تقشعر منه الأبدان!!

* ثم النبي (ص) يستمع برضا ويكرر قوله أن أشيروا علي، وحينها قال سعد بن معاذ رضي الله عنه: والله لكأنك تريدنا يا رسول الله؟، فقال النبي: أجل، فقال سعد: فقد آمنا بك وصدقناك، وشهدنا أن ما جئت به هو الحق، وأعطيناك على ذلك عهودنا ومواثيقنا، على السمع والطاعة فامض يا رسول الله لما أردت فنحن معك، فوالذي بعثك بالحق لو استعرضت بنا هذا البحر فخضته لخضناه معك، ما تخلف منا رجل واحد وما نكره أن تلقى بنا عدونا غداً، إنا لصبر في الحرب صدق في اللقاء. لعل الله يريك منا ما تقر به عينك، فسر بنا على بركة الله؛ فقال النبي: سيروا وأبشروا، فإن الله قد وعدني إحدى الطائفتين والله لكأني الآن أنظر إلى مصارع القوم.

* ما أعظم الرسول صلى الله عليه وسلم وهو يتداول الرأي مع أصحابه، وما أعظم الإسلام الذي جاء به نبينا وهو يهذب الإنسانية ويرسي دعائم الحياة، وما أعظم غزوة بدر هذه وهي تمنحنا الحق في أن ندافع عن أموالنا وممتلكاتنا بقوة إيمان لا تعرف الانكسار، لكم نحتاج إلى غزوات بدر في هذا الزمان ونحن نرى أموال المسلمين يتقاسمها الأقوام ويذلون بها أرض الإسلام التي ما خضعت يوماً لجبروت الطغاة الكفار، ننظر إلى القدس السليبة والناس يتفرجون على جرائم اليهود، وإلى العراق الكسير وسطوة الغرب فيه، وأفغانستان المسلمة وهوان المسلمين على الناس ونرفع أكفنا بالدعاء لله أن يجمع شمل المسلمين ليكون هنالك ألف بدر أخرى تطهر الأرض من دنس المشركين ولا تذر عليها من الكافرين دياراً!!

* تعلمنا بدر الكبرى أن إيمان المسلمين بقضيتهم ودينهم هي الخلاص من المحاصرة التي يمارسها أعداء الدين في كل مكان لقتل بذور الإسلام على أرض الله، ولأن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم فإنا نحلم بالتغيير الأكبر الذي يكون عماده (لا إله إلا الله محمد رسول الله)، وسنجد ملائكة الرحمن تقف معنا في معاركنا ويمدنا المولى بآلاف من الملائكة مردفين، فقط علينا أن نصفي النية لله ولديننا!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ماهر عابدين دياب
 
 
ماهر عابدين دياب


الموقع : لندن
عدد المساهمات : 2905
تاريخ التسجيل : 02/05/2010

17 رمضان هذا اليوم التاريخي Empty
مُساهمةموضوع: رد: 17 رمضان هذا اليوم التاريخي   17 رمضان هذا اليوم التاريخي I_icon_minitimeالأربعاء 17 أغسطس 2011, 10:20 pm


لله درك يا عبدالرحمن
ما أروع سيرة غزوة بدر...وما أكثر العبر المستفادة

ومااحوجنا اليوم الي بدر اخري واهل بدر اخرين
مااحوجنا الي راي المقداد وسعد
ومااحوجنا الي قائد يشير ويستشار
ويامر ويطاع...ويراعي الله في رعيته

الستم معي سادتي ان قولة (إنا لصبر في الحرب صدق في اللقاء) هي كلمات منتقاه

ومرتجله ولن تجد لها بدائل في قاموس اللغة العربية

(إنا لصبر في الحرب صدق في اللقاء) تبدو وكانها دانات تخرج مدوية... او قل ان شئت

صواريخ ارض جو تدك حصون العدو.... لم يكن للقوم مصانع للاسلحة الحديثة الفتاكة

لكنهم كانوا يملكون اسلحة من شاكلة (إنا لصبر في الحرب صدق في اللقاء) والتي تبدو
مدوية وفتاكة كما السلاح النووي
الم تكن بدر تاج الفتوحات حتي يومنا هذا؟
الم يكن سعد والمقداد رجال نقتدي بهم؟
ان لم يكن كذلك فباطن الارض خير من ظاهرها

اللهم اجعلنا مع البدريين يوم لاينفع مال ولا بنون

ونقول يالطيف
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبدالرحمن نصرالدين
 
 
عبدالرحمن نصرالدين


عدد المساهمات : 1940
تاريخ التسجيل : 20/06/2010

17 رمضان هذا اليوم التاريخي Empty
مُساهمةموضوع: رد: 17 رمضان هذا اليوم التاريخي   17 رمضان هذا اليوم التاريخي I_icon_minitimeالخميس 18 أغسطس 2011, 4:56 am

الاخ ماهر كتب
الستم معي سادتي ان قولة (إنا لصبر في الحرب صدق في اللقاء) هي كلمات منتقاه
وما احوجنا ايضا للرؤيه الملهمه
والقائد الملهــــــــــــــــم

وفي إشارة أخرى إلى أساس أخلاقي آخر من أسس الشريعة السمحاء كان النبي صلى الله عليه وسلم يوصي أصحابه وقائدي الجيش: "انطلقوا باسم الله، وبالله، وعلى ملة رسول الله. لا تقتلوا شيخًا فانيًا، ولا طفلاً ولا صغيرًا، ولا امرأة. ولا تغلوا، ، وأصلحوا وأحسنوا، فإن الله يحب المحسنين". وهذا أمر من رسول الله صلى الله عليه وسلم بعدم التعرض لكبار السن والنساء والأطفال باعتبارهم غير محاربين، ولا يقوون على حمل السلاح،
قلوبهم مليئه بالايمان والرحمه والصدق لذا كان النصر حليفهم
أخي ماهر كل عام وانت بخير ونحن نعيش العد التنازلي من هذا الشهر الكريم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
وصفية عيسي
 
 
avatar


عدد المساهمات : 719
تاريخ التسجيل : 25/05/2010

17 رمضان هذا اليوم التاريخي Empty
مُساهمةموضوع: رد: 17 رمضان هذا اليوم التاريخي   17 رمضان هذا اليوم التاريخي I_icon_minitimeالخميس 18 أغسطس 2011, 9:02 am

لك التحية الاخ عبد الرحمن وانت تسرد تلكم الايام العظيمة و تذكرنا باعظم الايام سيرة يوم بدر وافضل خلق الله محمد صلي الله عليه وسلم وياليت ايام بدر تعود من جديد لكي يعيشوا الناس في امن وامان وما احوجنا لها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبدالرحمن نصرالدين
 
 
عبدالرحمن نصرالدين


عدد المساهمات : 1940
تاريخ التسجيل : 20/06/2010

17 رمضان هذا اليوم التاريخي Empty
مُساهمةموضوع: رد: 17 رمضان هذا اليوم التاريخي   17 رمضان هذا اليوم التاريخي I_icon_minitimeالخميس 18 أغسطس 2011, 10:00 am

سلاااام من مراغه الاخت وصفيه
موقعة بدر الكبري والسابع عشر من رمضان يوم مشهود يحكي تمسك المسلمين بقضيتهم
واخلاصهم وايمانهم شكرا لمرورك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
17 رمضان هذا اليوم التاريخي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» علي من يجب صوم رمضان
» صديقى رمضان عثمــــــــــــان
» فضل السحور فى رمضان
» رمضان كريم
» رمضان شرف حبابو

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة مراغه الأصاله والتاريخ ::  القسم الإسلامى -
انتقل الى: