شبكة مراغه الأصاله والتاريخ
هل الغاية تبرر الوسيلة؟ Welcom11
شبكة مراغه الأصاله والتاريخ
هل الغاية تبرر الوسيلة؟ Welcom11
شبكة مراغه الأصاله والتاريخ
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.



 
الرئيسيةالموقع الرئيسى للشبكةصفحتنا على الفيس بوكLatest imagesالصفحه الرئيسيهالصحف السودانيهالمصحف الشريفالتسجيلدخول

إدارة شبكة ومنتديات مراغه : ترحب بكل أعضائها الجدد وتتمنى لهم أسعد الأوقات بيننا شرفتونا بإنضمامكم لنا ونتمنى مشاهدة نشاطكم ومساهماتكم التي سوف تكون محل تقديرنا واهتمامنا أهلا وسهلا وحبابكم عشرة بين اخوانكم وأخواتكم

شبكة مراغه الأصاله والتاريخ نحو سعيها للتواصل مع أعضائها الكرام فى كل مكان وزمان تقدم لكم تطبيق شبكة مراغه للهواتف الذكيه فقط قم بالضغط على الرابط وسيتم تنزيل التطبيق على جهازك وبعد ذلك قم بتثبيته لتكون فى تواصل مستمر ومباشر مع إخوانك وأخواتك على شبكتنا.

 

 هل الغاية تبرر الوسيلة؟

اذهب الى الأسفل 
+4
طارق عبد الوهاب أحميدى
قرشى شيخ ادريس
الأمين الياس الأمين
Bakri G. Salih
8 مشترك
كاتب الموضوعرسالة
Bakri G. Salih
 
 
Bakri G. Salih


الموقع : السعودية/الرياض
عدد المساهمات : 447
تاريخ التسجيل : 09/01/2010
العمر : 67

هل الغاية تبرر الوسيلة؟ Empty
مُساهمةموضوع: هل الغاية تبرر الوسيلة؟   هل الغاية تبرر الوسيلة؟ I_icon_minitimeالثلاثاء 08 مارس 2011, 10:44 pm

[[b]right]
[color=green]
بسم الله الرحمن الرحيم

مديرة مدرسة غابت يومين وتقول بصراحة تزوجت زوج احداكن

هذي قصة يقول ناقله انها حقيقية :

تدور القصة حول مديرة مدرسة عزباء غابت عن المدرسة يومين ولما عادت لمدرستها قابلنها المدرسات سلامات وينك يامديرة ؟
قالت لهن باركولي تزوجت .
قالن مبروك بس منهو زوجك ؟
قالت لهن بصراحة زوجي هو زوج وحدة منكن !!
المدرسات بذهول : تكفين علمينا أي وحدة فينا ؟
قالت المديرة والله ما أعلمكن .
المهم لزمن عليها .. فقالت لهن أنا منيب متكلمة اللي تبي تعرف هو زوجها وإلا لا تجيب بكرا معها خمسمية ريال وإذا جت توقع تحط الخمسمية على الطاوله واللي آخذ خمسميتها فهي مهوب زوجها واللي أخلي خمسميتها على الطاولة ولا آخذها فهو زوجها
عيب علي اتزوج زوجها وآخذ بعد منها خمسمية ريال ...
وافقن المدرسات على الطريقة .
ويوم جاء بكرا وكل وحدة مزهبه معها الدراهم ..
جت الأوله والثانية والثالثة والرابعة حتى العاشرة والمديرة تاخذ الدراهم ..
يوم جت المدرسة ال 11 وبدت المديره تأفف المهم حطت الدراهم على الطاولة وقالت لها تكفين خذيها يالمديرة قالت المديرة اعذريني قالت المدرسة كانها قليلة حطيت ألف بدال الخمسمية قالت المديرة أووووووووووووه معليش أثرك جواهر والله اني آسفه غلطت..
يوم تنفست المدرسة وقالت الحمد لله يعني بتاخذين الفلوس المهم اخذتها المديرة .
ودخلن بقية المدرسات حتى ال 23 والمديرة تلعب باعصاب كل وحده وفي النهاية تاخذ الخمسمية ..
المهم بقي مدرسة وحدة فقط ماجت يوم اتصلن عليها المدرسات هاه وينك يا استاذه قالت والله اني تعبانه ومنيب جايه الا على فكرة من صار زوجها اللي متزوج المديرة ؟
قالن لين الحين مابين شي والمديرة عيت تاخذ الفلوس لين نحضر كل المدرسات ( يلعبن عليها بس يبونها تجي عشان يتطمنون إنها هي لأنه مابقى إلا هي ) وقالن المدرسات لازم تجين تكفين .
المهم جت تسحب رجليها بالقوة ويوم جت تدخل المدرسات كل وحده مبسوطة انها مهيب هي وبدن يسمن عليها عشان ماتنصدم ...
دخلت المدرسة الأخيرة غرفة المديرة وحطن باقي المدرسات ايديهن على قلوبهن وحطت المدرسة الخمسمية على الطاولة وضفتها المديرة .
يوم طلعت لقوها عادية وماصار شي وفلوسها أخذتها المديرة ..
قالن يابنات فيه وحده منكن ماخذت المديرة دراهمها ؟
قالن لا والله كلنا اخذت دراهمنا .
ودخلن المدرسات على المديرة وقالن اخذتي الفلوس من كل المدرسات تلعبين علينا !! منهو زوجك ؟
قالت المديرة المهم الدراهم ( 12000 ريال ) ماراح ترجع وأنا والله لا تزوجت ولا شي لين الحين عزوبية ووالله كنت مريضة هاليومين.. بس اني اطلبكن لي أكثر من شهر تدفعن على مية ريال نصلح المصلى ولا وحدة منكن] دفعت..
قلت والله لأدفعكن 500 ريال نصلح المصلى ونشتري مصاحف وقف للمسجد ...
قالت المدرسات بردها الله بالعافيه فداك الدراهم ولو تريدين المزيد اعطيناك هو صدق بس رجالنا ماتزوجوا علينا ...
انتهت القصة...... غاية نبيلة.... فياترى هل الوسيلة مناسبة...............؟
المطلوب التفكير والبحث بعمق عن وسائل ابداعية لحث الجميع على تقديم التبرعات بسخاء... لخدمة المشروعات القائمة.....[/color
] [/b
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الأمين الياس الأمين
 
 
avatar


عدد المساهمات : 604
تاريخ التسجيل : 16/01/2011

هل الغاية تبرر الوسيلة؟ Empty
مُساهمةموضوع: رد: هل الغاية تبرر الوسيلة؟   هل الغاية تبرر الوسيلة؟ I_icon_minitimeالأربعاء 09 مارس 2011, 4:48 am

أخي بكري :
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

فإذا بحثنا عن الوسائل الإبداعية - أرى أن هذا الموقع وهذا المنتدى في حد ذاته إبداع - وموضوع تقديم الدعم والتبرعات بسخاء (لمراغة) لا يحتاج لكثير عناء وإطالة تفكير وبحث , ولا إلى وسائل إبداعية أخرى, بل هو حق وواجب, ودين على الرقاب يجب الإلتزام والوفاء به.
وإذا افترضنا أن (30%) من مغتربي السعودية بدون عمل أو ظروفهم المادية في الوقت الراهن لا تسمح بدفع ما عليهم من إلتزام , فالسبعين في المائة إذا التزموا يمكن يغطوا مشروع الـ (70 ألف ريال ويزيد).
عموما اقتراح الأستاذ/ ماهر عابدين - اعطاء الناس فرصة لغاية 30 مارس 2011 .. أهو قربت المدة تنتهي.
وبعدها لكل حادث حديث , وإن شاء الله الناس الملتزمين من البداية حيبلتزموا للنهاية من باب (من بدأ بالمكارم فليتمها) والله المستعان.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
قرشى شيخ ادريس
 
 
قرشى شيخ ادريس


الموقع : الولايات المتحده
عدد المساهمات : 974
تاريخ التسجيل : 28/03/2010

هل الغاية تبرر الوسيلة؟ Empty
مُساهمةموضوع: رد: هل الغاية تبرر الوسيلة؟   هل الغاية تبرر الوسيلة؟ I_icon_minitimeالأربعاء 09 مارس 2011, 7:34 am

الأخ العزيز بكرى ....حقيقه أنها قصه معبره عن كيفية استخدام الحيله لانتزاع المال لأهداف نبيله.
وهنا تحضرنى قصه واقعيه من مراغه....المرحوم الحاج حسن عبد الحميد خيرى كان فى لجنة جمع التبرعات الخاصه بمشروع الكهرباء.
تم تكليفه بجمع هذه التبرعات من مجموعه من الناس ....لانجاز هذه المهمه بنسبة 100% تبقت له واحده ادعت أنها لاتملك ماتساهم به.
فماكان منه الا أن اتجه الى (مراحها)العامر الذى لاتعده مالا....باع منها (لسعيد جزار)...فسدد مايلى مساهمة الكهرباء وأعطاها ماتبقى.
ولسان حاله يقول (المره الجايه زى مادسيتى القروش ووقفتى فى الناشف دسى بهايمك كمان).
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
طارق عبد الوهاب أحميدى
 
 
طارق عبد الوهاب أحميدى


عدد المساهمات : 610
تاريخ التسجيل : 08/12/2010

هل الغاية تبرر الوسيلة؟ Empty
مُساهمةموضوع: رد: هل الغاية تبرر الوسيلة؟   هل الغاية تبرر الوسيلة؟ I_icon_minitimeالخميس 10 مارس 2011, 1:33 pm


[color=blue]
Bakri G. Salih كتب:
[right]

بسم الله الرحمن الرحيم



هذي قصة يقول ناقله انها حقيقية :.....[/color
] [/b


الحبيب بكرى
قصة رائعة ولكنها قد تقودنا الى
(جخانين يصعب الخروج منه Very Happy ا)
ليس دائماً
الغاية تبرر الوسيلة

بمعنى آخر ،، فلو الغاية هي تقديم المال للمحتاجين ،، فلن تبرر هذه الغاية النبيلة ،، سرقة المال لتقديمه للمحتاجين ،،،

ولكن ،، هناك أمر في الشريعة والقانون ،، ويسمى ،، القوة القاهرة ،، وهي بذات المعنى الغاية تبرر الوسيلة ،،،

فلو مثلا ،، كان هناك أربع رجال يمتلكون قارب ،، لكل رجل ربع منه ،، وأراد أحد هؤلاء بتحظيم جزءه الخاص به في المركب ،، وكانوا جميعاً على متن المركب في عرض البحر ،،،

فهنا يحق للشركاء الباقين ،، منعه ولو بالقوة ،، (( مثل الضرب ، التقييد ، أو حتى الايذاء حتى الاغماء )) وذلك بغاية نبيلة هي حماية أرواحهم أو ممتلكاتهم أو ...

أي أن هذا المبدأ موجود ويأخذون الناس به ،، ولكن ليس دائماً ،،،

هناك من يؤمن أن الغاية تبرر الوسيلة، وهو مبدأ من لا يؤمن بمبدأ الا مبدأ الانانية،.
الاسلام أهتم كثيراً بالوسيلة التي توصل المسلم لما يريد بطريقة مشروعة ترضي الله عز وجل، من ذالك قوله تعالى: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُونُوا قَوَّامِينَ لِلَّـهِ شُهَدَاءَ بِالْقِسْطِ ۖ وَلَا يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ عَلَىٰ أَلَّا تَعْدِلُوا ۚ اعْدِلُوا هُوَ أَقْرَبُ لِلتَّقْوَىٰ ۖ وَاتَّقُوا اللَّـهَ ۚ إِنَّ اللَّـهَ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ). وقوله تعالى: (وَلَا تَقْرَبُوا مَالَ الْيَتِيمِ إِلَّا بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ حَتَّىٰ يَبْلُغَ أَشُدَّهُ ۚ وَأَوْفُوا بِالْعَهْدِ ۖ إِنَّ الْعَهْدَ كَانَ مَسْئُولًا ﴿٣٤﴾ وَأَوْفُوا الْكَيْلَ إِذَا كِلْتُمْ وَزِنُوا بِالْقِسْطَاسِ الْمُسْتَقِيمِ ۚ ذَٰلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلًا).

واقول اخيرا وعلى لاسانى
[b]الغاية تبرر الوسيلة
جمله لا يتخذها منهجا في حياتهم الا الضعفاء
هم ضعفاء في قوتهم في ارادتهم وشجاعتهم ومثابرتهم وعزيمتهم
يريدون ان يحصلوا على غايتهم وهدفهم باسهل الطرق

شكرا يا حبيب على هذة العبرة الجميلة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Bakri G. Salih
 
 
Bakri G. Salih


الموقع : السعودية/الرياض
عدد المساهمات : 447
تاريخ التسجيل : 09/01/2010
العمر : 67

هل الغاية تبرر الوسيلة؟ Empty
مُساهمةموضوع: رد: هل الغاية تبرر الوسيلة؟   هل الغاية تبرر الوسيلة؟ I_icon_minitimeالخميس 10 مارس 2011, 9:55 pm

اعزائي الافاضل الأمين/قرشي/ طارق لكم تحية والود
مشكورين على التعليق والاضافة...... وبكل تاكيد اننا من حيث المبدأ لا نقر ولا نؤيد اطلاقا اتباع وسائل محرمة وغير شرعية لتحقيق غايات نبيلة... القصة المقدمه كانت مجرد مدخل لبحث هذه القصية الهامة من جهة.... فضلا عن البحث عن وسائل ابداعية تسهم في تشجيع الشباب لتقديم الدعم بسخاء.... حيث ان النسوة ( المعلمات) ساهموا في صيانة المسجد ولكل يرى الابتسام والفرح في وجوهم وقدموا لآخرتهم حسنات مدخرة بخمسمائة ريال وزال الكدر منهم ...... وبيع الخروف للجزار..... على العموم الباب مفتوح على مصراعية لابداء الراي .... وبحث عن البدائل المختلفه......والله الموفق.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نضارعبدالكريم العمده
 
 
avatar


عدد المساهمات : 1064
تاريخ التسجيل : 01/09/2010

هل الغاية تبرر الوسيلة؟ Empty
مُساهمةموضوع: رد: هل الغاية تبرر الوسيلة؟   هل الغاية تبرر الوسيلة؟ I_icon_minitimeالجمعة 11 مارس 2011, 7:19 am

عم بكرى تحياتى وانت تحثنا على ايجاد اساليب جديده وابداعية فى المساهمة واعمال الخير وكيفية حمل الناس على التبرع والدفع ..واظنك لم تقصد حتما ان نتبع الطريقة الميكيافليه ولكنك اردت ان تستصحب شواهد وقصص على طرق لفعل الخير(انا بعتبر قصة المعلمة تحايل ظريف جدا وذكى ..ههههه)
ووبتساؤلك حركت الراكد بالنسبة لجمع التبرعات والمبالغ التى حددت على كل مغترب واظن ان الاوان لتسديد الاشتراك وارسال المبالغ ..وربنا ينجح المقاصد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ماهر عابدين دياب
 
 
ماهر عابدين دياب


الموقع : لندن
عدد المساهمات : 2905
تاريخ التسجيل : 02/05/2010

هل الغاية تبرر الوسيلة؟ Empty
مُساهمةموضوع: رد: هل الغاية تبرر الوسيلة؟   هل الغاية تبرر الوسيلة؟ I_icon_minitimeالجمعة 11 مارس 2011, 5:49 pm


ساروي لكم قصة عن السلف الصالح ولكم ان تضعوها اينما شئتم

وجد علي بن ابي طالب كرم الله وجهه رجلا كان صديقا ورفيقا له في الجاهلية... كان ابن ابي طالب يعرف ان صديقه هذا يحمل كل صفاة المروءة والشهامة والشجاعة والكرم وكان لايرجع في وع وعده... فكان بذلك مثالا للفارس الذي يتمني اي مسلم اسلامه...غير انه كان يحب الخمر حبا جما
وجد علي بن ابي طالب هذا الفارس (صديقه القديم) مصادفة في الطريق...وبعد التحايا والعناق...ساله علي بن ابي طالب: لماذا لاتدخل الاسلامك وانت بهذا الخلق النبيل؟
اجاب الفارس: والله لااري في الاسلام عيبا غير اني احب الخمر ولن اتركها
قال له علي بن ابي طالب: اسلم وعليك بها (تفهم اسلم واشرب الخمر)
فقال الفارس: ان كان كذلك فاني اشهد ان لا اله الا الله وان محمدا رسول الله
رد عليه بن ابي طالب: لقد اسلمت يارجل لكنك ان شربت الخمر حددناك ... وان ارتددت عن دينك قتلناك فاختر لنفسك ماتريد

اسلم الفارس وحسن اسلامه... وقد قيل هو اول رجل اسلم بالحيلة

وقولوا يالطيف

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Abd Alftah Al Gamel
 
 
Abd Alftah Al Gamel


عدد المساهمات : 133
تاريخ التسجيل : 24/11/2010

هل الغاية تبرر الوسيلة؟ Empty
مُساهمةموضوع: رد: هل الغاية تبرر الوسيلة؟   هل الغاية تبرر الوسيلة؟ I_icon_minitimeالجمعة 11 مارس 2011, 7:06 pm

التحية لك العم بكرى ولمجهودك المقدر فى هذا الطريق طريق الخير والصحابة والسلف
وهى من احب الاعمال الى الله ان تكون فى خدمة الناس وان تدخل السرور فى انفسهم
الغاية نبيلة والشرعية واضحة ان الاموال اخذت بطيب خاطر ولو علم الجميع الهدف
وان هذه الاموال يمكن ان ترفع عنهم بلاوى كتيرة ومصايب كما فى الحديث
«داوُوا مرضاكم بالصدقة»،
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
شريف عبد المتعال
 
 
شريف عبد المتعال


الموقع : ايطاليا
عدد المساهمات : 3801
تاريخ التسجيل : 01/01/2011

هل الغاية تبرر الوسيلة؟ Empty
مُساهمةموضوع: رد: هل الغاية تبرر الوسيلة؟   هل الغاية تبرر الوسيلة؟ I_icon_minitimeالأحد 13 مارس 2011, 11:55 am

التحية للجميع حقيقة مشروع كيفية اشراك و تحبيب الناس الى الدعم بسخاء ممتاز و أنا اختلف مع الخال فقط فى التسمية (الغاية تبرر الوسيلة) وأعتقد الوضوح مهم جداً و ان نتحدث مع الناس مباشراً و كما فى القصة المعلمات عندما طلب منهم التبرع بمائة ريال رفضنا ولكن بالحيلة دفعنا 500 ريال و الغاية لا تبرر الوسيلة رغم انها لعمل الخير لأنها مبنية على ضرر .

و لعن الله صاحب هذه المقوله لمكافيلي و هو ايطالي الاصل
و من مقولات لمكيافيليحبي :
لنفسي دون حبي لبلادي.
من الأفضل أن يخشاك الناس على أن يحبوك.
الغاية تُبرر الوسيلة.
أثبتت الأيام أن الأنبياء المسلحين أحتلوا وأنتصروا، بينما فشل الأنبياء غير المسلحين عن ذلك.
ان الدين ضروري للحكومة لا لخدمة الفضيلة ولكن لتمكين الحكومة من السيطرة على الناس.
من واجب الأمير أحياناً ان يساند ديناً ما ولو كان يعتقد بفساده.
ليس أفيد للمرء من ظهوره بمظهر الفضيلة.
لايجدي ان يكون المرء شريفاً دائماُ .

تقبلوا مروري ....
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://shareef.forumattivo.it/
طارق عبد الوهاب أحميدى
 
 
طارق عبد الوهاب أحميدى


عدد المساهمات : 610
تاريخ التسجيل : 08/12/2010

هل الغاية تبرر الوسيلة؟ Empty
مُساهمةموضوع: رد: هل الغاية تبرر الوسيلة؟   هل الغاية تبرر الوسيلة؟ I_icon_minitimeالإثنين 14 مارس 2011, 6:28 am

Bakri G. Salih كتب:
اعزائي الافاضل الأمين/قرشي/ طارق لكم تحية والود
اطلاقا اتباع وسائل محرمة وغير شرعية لتحقيق غايات نبيلة... القصة المقدمه كانت مجرد .
العزيز بكرى ... صباحك خير
سؤال للجميع .. هل للنسوة اللائى تبرعن بمبالغ للمسجد هل لديهن حسنة فى هذة الانفاق ؟؟؟
واضعين فى اعتبارنا الحديث الشريف ((انما الاعمال بالنيات))
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
شريف عبد المتعال
 
 
شريف عبد المتعال


الموقع : ايطاليا
عدد المساهمات : 3801
تاريخ التسجيل : 01/01/2011

هل الغاية تبرر الوسيلة؟ Empty
مُساهمةموضوع: رد: هل الغاية تبرر الوسيلة؟   هل الغاية تبرر الوسيلة؟ I_icon_minitimeالإثنين 14 مارس 2011, 11:40 am

تحياتي الأخ طارق بخصوص السؤال المطروح أكيد لا ليس لهن اجر و الشاهد على ذالك انو هن تبرعن عن نية معرفة زوج المديرة و ليس عن نيه اصلاح المصلا بالمدرسة و الدليل الثاني انهن قد طلب منهم من قبل دفع مائة ريال للاصلاح و رفضن و الخمسمائة ريال هم اعتبروها كرامة و سلامة فى وجة نظري ..... و الله اعلم مجرد اجتهاد ...

نامل الاستفادة من تعاليق الاخوة بالخصوص
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://shareef.forumattivo.it/
Bakri G. Salih
 
 
Bakri G. Salih


الموقع : السعودية/الرياض
عدد المساهمات : 447
تاريخ التسجيل : 09/01/2010
العمر : 67

هل الغاية تبرر الوسيلة؟ Empty
مُساهمةموضوع: رد: هل الغاية تبرر الوسيلة؟   هل الغاية تبرر الوسيلة؟ I_icon_minitimeالإثنين 14 مارس 2011, 5:43 pm

أحبائي الأفاضل الامين،د. نضار،ماهر،عبدالفتاح، شريف وطارق
لكم عاطر التحابا والاشواق
مما لاشك فيه أن جميع تعليقاتكم تؤكد عمق فهمكم الواعي والرشيد لجوهر الموضوع وحتى وان اختلفت زوايا النظر إليه واعتقد جازما اننا كلنا اصبحنا مقنتعين أن تحقيق الغايات النبيلة هى الاولى بتباع الوسائل والسبل النبيله.... وقطعا ما بني على باطل ومهما علا فهو باطل... وكما ذكر فإنما اعمال بالنيات ولكل إمرئ ما نوي.. وتاسيسا على ذلك احسب بانه ليس من حظ النسوة إلا حصولهن على قدر من الطمانينة ولطف الله عليهن بحسب النوايا... وكما اكدت سلفا فإن غاياتنا جد نبيلة ويجب ان نبحث لتنفيذها انبل الوسائل ليكون شامحا شموح اهلنا الطيبين....... لفت نظري في تعليق الاخ شريف جملة "يجب الاستفادة من التعاليق الاخوة"......وكذلك في تعليق الاخ/ عبدالفتاح ....«داوُوا مرضاكم بالصدقة»،وهنا خطرت لى فكرة أن نركز كاحد الوسائل على حث الجميع على التبرع والصدقة وابراز فؤائدها في درء كثير من المخاطر الدنيوية ووالحصول على الاجر والثواب المضاعف من الله في الاخر... وخصوصا أن الإستثمار في المساجد وصروح العلم تعد من ابواب الصدقة الجارية المستمرة والمؤكدة بالاحاديث الثابتة على لسان رسولنا الكريم سيدنا محمد بن عبد الله عليه افضل الصلاة واتم التسليم وذلك من خلال نقل القصص والعبر عبر هذا البوست ومناقلتها لتعظيم هذه الشعيرة الهامة التى اثرت عليها سلبا مقضيات الظروف الاقتصادية والسمات المادية على طغت على احوال البشر في هذا الزمان السقيم... ونكون كسبنا اجرين..وقال تعالي "{لَن تَنَالُواْ الْبِرَّ حَتَّى تُنفِقُواْ مِمَّا تُحِبُّونَ وَمَا تُنفِقُواْ مِن شَيْءٍ فَإِنَّ اللّهَ بِهِ عَلِيمٌ}.. ونقول يارب الطف بالعباد..... يالطيف......
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Bakri G. Salih
 
 
Bakri G. Salih


الموقع : السعودية/الرياض
عدد المساهمات : 447
تاريخ التسجيل : 09/01/2010
العمر : 67

هل الغاية تبرر الوسيلة؟ Empty
مُساهمةموضوع: رد: هل الغاية تبرر الوسيلة؟   هل الغاية تبرر الوسيلة؟ I_icon_minitimeالسبت 19 مارس 2011, 9:40 pm

".. , اعزائي الافاضل ....
دعونا نفق قليلا عند فضائل و فوائد الصدقة الجاريه..
بسم الله الرحمن الرحيم وبه نستعين والصلاه والسلام على أشرف الخلق أجمعين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وعلى اله وصحبه أجمعين.. وبعد
1- قال الله تعالى آمراً نبيه :
قُل لِّعِبَادِيَ الَّذِينَ آمَنُواْ يُقِيمُواْ الصَّلاَةَ وَيُنفِقُواْ مِمَّا رَزَقْنَاهُمْ سِرّاً وَعَلانِيَةً مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَ يَوْمٌ لاَّ بَيْعٌ فِيهِ وَلاَ خِلاَلٌ [إبراهيم:31].

2- ويقول جل وعلا:
: وَأَنفِقُواْ فِي سَبِيلِ اللّهِ... [البقرة:195].
3- وقال سبحانه:
يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ أَنفِقُواْ مِمَّا رَزَقْنَاكُم [البقرة:254].
4- وقال سبحان
يأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ أَنفِقُواْ مِن طَيِّبَاتِ مَا كَسَبْتُمْ[البقرة:267].
5- وقال سبحانه:
: فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ وَاسْمَعُوا وَأَطِيعُوا وَأَنفِقُوا خَيْراً لِّأَنفُسِكُمْ وَمَن يُوقَ شُحَّ نَفْسِهِ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ [التغابن:16].
ومن الأحاديث الدالة على فضل الصدقة قول رسول اللة : { ما منكم من أحدٍ إلا سيكلمه الله، ليس بينه وبينه ترجمان، فينظر أيمن منه فلا يرى إلا ما قدم، فينظر أشأم منه فلا يرى إلا ما قدم، فينظر بين يديه فلا يرى إلا النار تلقاء وجهه، فاتقوا النار ولو بشق تمرة } [في الصحيحين]
. والمتأمل للنصوص التي جاءت آمرة بالصدقة مرغبة فيها يدرك ما للصدقة من الفضل الذي قد لا يصل إلى مثله غيرها من الأعمال، حتى قال عمر رضي الله عنه: ( ذكر لي أن الأعمال تباهي، فتقول الصدقة: أنا أفضلكم ) [صحيح الترغيب].
فضائل وفوائد الصدقة:
أولاً: أنها تطفىء غضب الله سبحانه وتعالى كما في قوله : { إن صدقة السر تطفىء غضب الرب تبارك وتعالى } [صحيح الترغيب].
ثانياً: أنها تمحو الخطيئة، وتذهب نارها كما في قوله : { والصدقة تطفىء الخطيئة كما تطفىء الماء النار } [صحيح الترغيب].
ثالثاً: أنها وقاية من النار كما في قوله : { فاتقوا النار، ولو بشق تمرة }.
رابعاً: أن المتصدق في ظل صدقته يوم القيامة كما في حديث عقبة بن عامر قال: سمعت رسول الله يقول: { كل امرىء في ظل صدقته، حتى يقضى بين الناس }. قال يزيد: ( فكان أبو مرثد لا يخطئه يوم إلا تصدق فيه بشيء ولو كعكة أو بصلة )، قد ذكر النبي أن من السبعة الذين يظلهم الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله: { رجل تصدق بصدقة فأخفاها، حتى لا تعلم شماله ما تنفق يمينه } [في الصحيحين
خامساً: أن في الصدقة دواء للأمراض البدنية كما في قوله : { داووا مرضاكم بالصدقة }. يقول ابن شقيق: ( سمعت ابن المبارك وسأله رجل: عن قرحةٍ خرجت في ركبته منذ سبع سنين، وقد عالجها بأنواع العلاج، وسأل الأطباء فلم ينتفع به، فقال: اذهب فأحفر بئراً في مكان حاجة إلى الماء، فإني أرجو أن ينبع هناك عين ويمسك عنك الدم، ففعل الرجل فبرأ ) [صحيح الترغيب].
سادساً: إن فيها دواء للأمراض القلبية كما في قوله لمن شكى إليه قسوة قلبه: { إذا إردت تليين قلبك فأطعم المسكين، وامسح على رأس اليتيم } [رواه أحمد].
سابعاً: أن الله يدفع بالصدقة أنواعاً من البلاء كما في وصية يحيى عليه السلام لبني إسرائيل: ( وآمركم بالصدقة، فإن مثل ذلك رجل أسره العدو فأوثقوا يده إلى عنقه، وقدموه ليضربوا عنقه فقال: أنا أفتدي منكم بالقليل والكثير، ففدى نفسه منهم ) [صحيح الجامع] فالصدقة لها تأثير عجيب في دفع أنواع البلاء ولو كانت من فاجرٍ أو ظالمٍ بل من كافر فإن الله تعالى يدفع بها أنواعاً من البلاء، وهذا أمر معلوم عند الناس خاصتهم وعامتهم وأهل الأرض مقرون به لأنهم قد جربوه.
ثامناً: أن العبد إنما يصل حقيقة البر بالصدقة كما جاء في قوله تعالى: لَن تَنَالُواْ الْبِرَّ حَتَّى تُنفِقُواْ مِمَّا تُحِبُّونَ [آل عمران:92].
تاسعاً: أن المنفق يدعو له الملك كل يوم بخلاف الممسك وفي ذلك يقول : { ما من يوم يصبح العباد فيه إلا ملكان ينزلان فيقول أحدهما: اللهم أعط منفقاً خلفاً، ويقول الآخر: اللهم أعط ممسكاً تلفاً } [في الصحيحين].
عاشراً: أن صاحب الصدقة يبارك لة في ماله كما أخبر النبي عن ذلك بقوله: { ما نقصت صدقة من مال } [في صحيح مسلم].
الحادي عشر: أنه لا يبقى لصاحب المال من ماله إلا ما تصدق بة كما في قوله تعالى: وَمَا تُنفِقُواْ مِنْ خَيْرٍ فَلأنفُسِكُمْ [البقرة:272]. ولما سأل النبي عائشة رضي الله عنها عن الشاة التي ذبحوها ما بقى منها: قالت: ما بقى منها إلا كتفها. قال: { بقي كلها غير كتفها } [في صحيح مسلم].
الثاني عشر: أن الله يضاعف للمتصدق أجره كما في قوله عز وجل: إِنَّ الْمُصَّدِّقِينَ وَالْمُصَّدِّقَاتِ وَأَقْرَضُوا اللَّهَ قَرْضاً حَسَناً يُضَاعَفُ لَهُمْ وَلَهُمْ أَجْرٌ كَرِيمٌ [الحديد:18]. وقوله سبحانه: مَّن ذَا الَّذِي يُقْرِضُ اللّهَ قَرْضاً حَسَناً فَيُضَاعِفَهُ لَهُ أَضْعَافاً كَثِيرَةً وَاللّهُ يَقْبِضُ وَيَبْسُطُ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ [البقرة:245].
الثالث عشر: أن صاحبها يدعى من باب خاص من أبواب الجنة يقال له باب الصدقة كما في حديث أبي هريرة أن رسول الله قال: { من أنفق زوجين في سبيل الله، نودي في الجنة يا عبد الله، هذا خير: فمن كان من أهل الصلاة دُعي من باب الصلاة، ومن كان من أهل الجهاد دُعي من باب الجهاد، ومن كان من أهل الصدقة دُعي من باب الصدقة، ومن كان من أهل الصيام دُعي من باب الريان } قال أبو بكر: يا رسول الله، ما على من دُعي من تلك الأبواب من ضرورة فهل يُدعى أحد من تلك الأبواب كلها: قال: { نعم وأرجو أن تكون منهم } [في الصحيحين].
الرابع عشر: أنها متى ما اجتمعت مع الصيام واتباع الجنازة وعيادة المريض في يوم واحد إلا أوجب ذلك لصاحبه الجنة كما في حديث أبي هريرة أن رسول الله قال: { من أصبح منكم اليوم صائماً؟ } قال أبو بكر: أنا. قال: { فمن تبع منكم اليوم جنازة؟ } قال أبو بكر: أنا. قال: { فمن عاد منكم اليوم مريضاً؟ } قال أبو بكر: أنا، فقال رسول الله : { ما اجتمعت في امرىء إلا دخل الجنة } [رواه مسلم].
الخامس عشر: أن فيها انشراح الصدر، وراحة القلب وطمأنينته، فإن النبي ضرب مثل البخيل والمنفق كمثل رجلين عليهما جبتان من حديد من ثدييهما إلى تراقيهما فأما المنفق فلا ينفق إلا اتسعت أو فرت على جلده حتى يخفى أثره، وأما البخيل فلا يريد أن ينفق شيئاً إلا لزقت كل حلقة مكانها فهو يوسعها ولا تتسع [في الصحيحين] ( فالمتصدق كلما تصدق بصدقة انشرح لها قلبه، وانفسح بها صدره، فهو بمنزلة اتساع تلك الجبة عليه، فكلمَّا تصدَّق اتسع وانفسح وانشرح، وقوي فرحه، وعظم سروره، ولو لم يكن في الصَّدقة إلا هذه الفائدة وحدها لكان العبدُ حقيقياً بالاستكثار منها والمبادرة إليها وقد قال تعالى: وَمَن يُوقَ شُحَّ نَفسِهِ فَأُوْلَئِكَ هُمُ المُفْلِحُونَ [الحشر:9].
السادس عشر: أنَّ المنفق إذا كان من العلماء فهو بأفضل المنازل عند الله كما في قوله : { إنَّما الدنيا لأربعة نفر: عبد رزقه الله مالاً وعلماً فهو يتقي فيه ربه ويصل فيه رحمه، ويعلم لله فيه حقاً فهذا بأفضل المنازل.. } الحديث.
السابع عشر: أنَّ النبَّي جعل الغنى مع الإنفاق بمنزلة القرآن مع القيام بة، وذلك في قوله : { لا حسد إلا في اثنين: رجلٌ آتاه الله القرآن فهو يقوم به آناء الليل والنهار، ورجل آتاه الله مالاً فهو ينفقه آناء الليل والنهار }، فكيف إذا وفق الله عبده إلى الجمع بين ذلك كله؟ نسأل الله الكريم من فضله.
الثامن عشر: أنَّ العبد موفٍ بالعهد الذي بينه وبين الله ومتممٌ للصفقة التي عقدها معه متى ما بذل نفسه وماله في سبيل الله يشير إلى ذلك قوله جل وعلا: إِنَّ اللهَ اشْتَرَى مِنَ المُؤمِنِينَ أَنفُسَهُمْ وَأَمْوَالَهُم بِأَنَ لَهُمُ الْجَنَّةَ يُقَاتِلُونَ فِى سَبِيلِ اللهِ فَيَقْتُلُونَ وَيُقتَلُونَ وَعداً عَلَيْهِ حَقّاً فِى التَّورَاةِ وَالإِنجِيلِ وَالقُرءَانِ وَمَنْ أَوفَى بِعَهدِهِ مِنَ اللهِ فَاستَبشِرُواْ بِبَيعِكُمُ الَّذِى بَايَعتُم بِهِ وَذَلِكَ هُوَ الفَوزُ العَظِيمُ [التوبة:111].
التاسع عشر: أنَّ الصدقة دليلٌ على صدق العبد وإيمانه كما في قوله : { والصدقة برهان } [رواه مسلم].
العشرون: أنَّ الصدقة مطهرة للمال، تخلصه من الدَّخن الذي يصيبه من جراء اللغو، والحلف، والكذب، والغفلة فقد كان النَّبي يوصي التَّجار بقوله: { يا معشر التجار، إنَّ هذا البيع يحضره اللغو والحلف فشوبوه بالصدقة } [رواه أحمد والنسائي وابن ماجة، صحيح الجامع.
الحادي والعشرون: الصدقة الجارية هو افضل عمل يتركه العبد قبل موته..... عداد مستمر ومتدفق من الحسنات يمحو الله به الخطايا والذنوب من بعد موت العبد كما جاء في الحديث الصحيح.

ومما لا شك فية أن مشاريع بناء وصيانة وتوسعة دور العبادة والتعليم والعلاج تدخل مباشرة في صميم اعمال الخير والصدقات الجارية بدون منازع..... فدعونا نستفيد من هذه الفرصة الطيبة ونقدم شيئا يسيرا لموازين اعمالنا في الدار الآخرة.... ونجود بما في وسعنا دونما تأخير.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
شريف عبد المتعال
 
 
شريف عبد المتعال


الموقع : ايطاليا
عدد المساهمات : 3801
تاريخ التسجيل : 01/01/2011

هل الغاية تبرر الوسيلة؟ Empty
مُساهمةموضوع: رد: هل الغاية تبرر الوسيلة؟   هل الغاية تبرر الوسيلة؟ I_icon_minitimeالأحد 20 مارس 2011, 8:13 am

بعد التحية : اليكم هذه القصة و التي تتحدث عن عجائب صدقة السر

هذه القصة لمريض بمصر كان يشتكي من سرطان الدم و أكد له الأطباء فى مصر بأنه لا يوجد اي علاج لم يسمع صاحبنا المريض و كان ميسور الحال و قد انعم الله عليه بالمال فذهب الي بريطانيا للعلاج و معه كل التحاليل و هناك قد تفاجأة بأن حالتة الصحية ميؤس منها تماماً و أكد له فريق الأطباء بأن حياته لن تطول و لمدة شهريين على الأكثر و السبب تأخر المريض و تفشي المرض بكل الجسم و هو السرطان .

عاد المريض الي مصر لقضاء اخر أيامة مع أبنائه و عائلتة و فى يوم فى الصباح و هو ماشي بالشارع وجد امراء تبحث فى صندوق القمامة و وجدت دجاجة ميتة فوضعتها فى كيس كانت تحملة و سارعت بالذهاب و اوقفها صاحبنا المريض و سألها عن السبب و نصحها و قرأه عليها قول الله تعالي بأن أكل اللحم الميت حرام ........ كانت السيدة تخفي ملامح وجهها و قالت له أكمل الآيه فقال الا بمعني من كان في حوجة فقالت انا امراء أرملة و عفيفة و عندي اطفال و الله منذو عام لم نأكل اللحم و منذو اربعه أيام لم نأكل الخبز فتألم صاحبنا المريض لهذه المراء العفيفة و اخذها الى الجزار و دفع لها قيمة اثنين كيلو فى الأسبوع لمدة سنه مقدماً و اعطاها مبلغ من المال يكفيها لمدة سنه كاملة و طلب منها و من الجزار ان يكون هذا الكلام سراً و لايعلم به احد ابداً .....

عاد المريض الي المنزل و قال له ابنة بابا انا شايف نور بوجهك قال لا لا اصلو انا فرحان شوية و تمشيت و غيرت جو قال الابن مصر لا بابا وجهك به نور غير عادي لم يخبر ابنه بأنه فرحان بمساعدة السيدة صاحبة العفة و بعد أيام ذهب لمراجعة طبيبة لتجديد العلاج و بعد التحاليل أكد له الدكتور بأنه الأن و الحمد الله لايعاني من المرض و سأله بماذا تعالج ببريطانيا فقال أنا باقي على علاجك الأول حتي هذا الصباح و بعد جدل مع الدكتور سافر المريض الي بريطانيا و أكد له فريق الأطباء بأنه معافا تماماً و لا وجود لآثار المرض و هم فى غرابه من ذلك و سألوه بماذا تعالجت بمصر فأكد لهم بأنه لم يأخذ اي علاع ...

عاد المريض سابقاً الى مصر و بعد مشاورة مع احد الشيوخ عرف بان هذا الشفاء من الله و هو بسبب صدقة السر


تقبلو مروري
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://shareef.forumattivo.it/
شريف عبد المتعال
 
 
شريف عبد المتعال


الموقع : ايطاليا
عدد المساهمات : 3801
تاريخ التسجيل : 01/01/2011

هل الغاية تبرر الوسيلة؟ Empty
مُساهمةموضوع: رد: هل الغاية تبرر الوسيلة؟   هل الغاية تبرر الوسيلة؟ I_icon_minitimeالأربعاء 23 مارس 2011, 6:00 am

بعد التحية : فتح هذا البوست للنقاش و في انتظار أهل الخير للمساهمة ...............................................................................................................................................................................................................................................
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://shareef.forumattivo.it/
 
هل الغاية تبرر الوسيلة؟
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» الدنيا تطير والجنة تبقي الغاية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة مراغه الأصاله والتاريخ ::  القسم العام -
انتقل الى: