شبكة مراغه الأصاله والتاريخ
عبر عن نفسك ببيت شعر Welcom11
شبكة مراغه الأصاله والتاريخ
عبر عن نفسك ببيت شعر Welcom11
شبكة مراغه الأصاله والتاريخ
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.



 
الرئيسيةالموقع الرئيسى للشبكةصفحتنا على الفيس بوكالصفحه الرئيسيهالصحف السودانيهالمصحف الشريفالتسجيلدخول

إدارة شبكة ومنتديات مراغه : ترحب بكل أعضائها الجدد وتتمنى لهم أسعد الأوقات بيننا شرفتونا بإنضمامكم لنا ونتمنى مشاهدة نشاطكم ومساهماتكم التي سوف تكون محل تقديرنا واهتمامنا أهلا وسهلا وحبابكم عشرة بين اخوانكم وأخواتكم

شبكة مراغه الأصاله والتاريخ نحو سعيها للتواصل مع أعضائها الكرام فى كل مكان وزمان تقدم لكم تطبيق شبكة مراغه للهواتف الذكيه فقط قم بالضغط على الرابط وسيتم تنزيل التطبيق على جهازك وبعد ذلك قم بتثبيته لتكون فى تواصل مستمر ومباشر مع إخوانك وأخواتك على شبكتنا.

 

 عبر عن نفسك ببيت شعر

اذهب الى الأسفل 
+2
فخرالدين عثمان
شيرين
6 مشترك
كاتب الموضوعرسالة
شيرين
 
 
شيرين


عدد المساهمات : 330
تاريخ التسجيل : 25/04/2011

عبر عن نفسك ببيت شعر Empty
مُساهمةموضوع: عبر عن نفسك ببيت شعر   عبر عن نفسك ببيت شعر I_icon_minitimeالخميس 09 يونيو 2011, 12:59 pm

أقدم إليكم هذا الموضوع البسيط الذي سيجمع أدبيات شعرية
من جميع العصور الخمسةمن الجاهلى وحتى المعاصر



حيث ستضم هذا البوسترأجمل الأبيات التي قالها الشعراء العظماء في

المدح
الحماسه
الغزل
الهجاء
الرثاء
الثناء
الشكر
إلــــــخ .....

وأرجوا من الأعضاء التفاعل مع هذا الموضوع وكل من يملك في جعبته أبيات جميلة ويحفظها أرجوا أن تجود يداه وإحساسه بالمشاركة هنا معنا وتجمعنا خربشات قلم ....


وسأكون أول المشاركين هنا ببعض الأبيات للشاعر الدكتور مانع سعيد العتيبه

وللصراحة ليس بالضرورة أن نكون حافظين حفظ ، يمكن الاعتماد على النقل ، فأنا نقلت الابيات من الديوان نفسه ( ديوان لأن ) :

لأن

لأن التسامح نقطة ضعفي *** … *** فما زلت تحظى بودي ولطفي

وما زلت تطعنني كل يوم ***…*** فلا يتصدى لطعنك سيفي

أداوي جراحي بصبري الجميل*** …*** فلا القلب يساو ولا الصبر يشفى

وأسأل ما سر هذا الثبات*** … ***على عهد حبي فيشرح نزفي

لو أكن يا شقائي الضيف*** … ***رحيماً غفوراً لأشقاك عنفي

فلا تتخيل بأنك أقوى*** …*** وأني صبور على رغم أنفي

أنا هو بأس العواصف فافهم ***…*** لماذا أصونك من هوى عنفي

لأنك لا تستطيع الصمود ***… *** إذا غاب عنك حناني وعطفي

أحبك ما زلت رغم الخطايا ***… *** وتشهد بالحب دمعة حرفي

بكيت طويلاً بصمت انتظاري *** … *** فأنت انتصاري الأخير وحتفي

أحبك واليأس لا يتناهى *** … *** أمام خطاي ونظرة طرفي

وأرض فؤادي إلى الغيث ظمأى *** ... *** وما أنت إلا سحابة صيف

بخيل علي كريم على من *** … *** يماريك في قول زور وزيف

حبيباً تظل برغم دمائي *** … *** يلون كفيك يا جرح كفي

ومهما يكن لن أصيح احتجاجاً *** … *** ولا لن أقول لسيفك: يكفي


و من ديوان ( لماذا ) اخترت لكم :

لماذا


مضى عنا زمان الود حتى *** تحول حسنه فينا لقبح

وليس يفيدني منك اعتذار *** ولايجدي التراجع والتنحي

ولست مبدلا حبي لكره *** ولا عز الجبال بذل سفح

سأمضي راحلا مافي ضميري *** مشاعر مبغضٍ أو شعر مدح

معاركنا انتهت أفلا اتراني *** رميت مهندي وكسرت رمحي

وأخر شي انقل لكم رائعة من روائع شعر أبو الطيب المتنبي وكان قد سئل بيتاَ يتضمن أكثر ما يمكن من الحروف فقال :

عِشِ ابقَ اسمُ سُد جُد قُد مُر انهَ اسرُ فُه تُسَل غِظِ ارمِ صِبِ احمِ اغزُ اسبِ رُع زَع دِ لِ اثنِ نَل
وهذا دُعــــــــــاءٌ لـــو سكَـــــــتَّ كُفِيتَـــــــــــهُ لأني سألتُ اللـــــــــــه فيكَ وَ قَــــــــد فَعَــــــــــل

ولكل كلمة ذكرها المتنبي معنى جميل يحتاج الى الرجوع الى شرح الديوان .


أتمنى أن ينال الموضوع اعجابكم وأرجو من الجميع المشاركة و التفاعل
thanx
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فخرالدين عثمان
 
 
فخرالدين عثمان


الموقع : الخرطوم
عدد المساهمات : 371
تاريخ التسجيل : 02/06/2011

عبر عن نفسك ببيت شعر Empty
مُساهمةموضوع: رد: عبر عن نفسك ببيت شعر   عبر عن نفسك ببيت شعر I_icon_minitimeالخميس 09 يونيو 2011, 9:06 pm


حاجة كده فى التواضع أخت شيرين
تواضع تكن كالنجم لاح لناظرٍ ***فى صفحات الماء وهو رفيع
ولا تكن كالدخان يعلو بنفسه *** فى طبقات الجو وهو وضيع

دمتم سالمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ماهر عابدين دياب
 
 
ماهر عابدين دياب


الموقع : لندن
عدد المساهمات : 2905
تاريخ التسجيل : 02/05/2010

عبر عن نفسك ببيت شعر Empty
مُساهمةموضوع: رد: عبر عن نفسك ببيت شعر   عبر عن نفسك ببيت شعر I_icon_minitimeالخميس 09 يونيو 2011, 9:20 pm


قصيدة اعشقها حتي الثمالة
استاذن القراء في طول القصيدة ومرورها علي الكل ... بالرغم من كثرة تداولها بين الناس الا انها تزداد جمالا مع كل قراءة

قصيدة بلقيس... الشاعر نزار قباني

شكراً لكم ..

شكراً لكم . .

فحبيبتي قتلت .. وصار بوسعكم

أن تشربوا كأساً على قبر الشهيده

وقصيدتي اغتيلت ..

وهل من أمـةٍ في الأرض ..

- إلا نحن - تغتال القصيدة ؟

بلقيس ...

كانت أجمل الملكات في تاريخ بابل

بلقيس ..

كانت أطول النخلات في أرض العراق

كانت إذا تمشي ..

ترافقها طواويسٌ ..

وتتبعها أيائل ..

بلقيس .. يا وجعي ..

ويا وجع القصيدة حين تلمسها الأنامل

هل يا ترى ..

من بعد شعرك سوف ترتفع السنابل ؟

يا نينوى الخضراء ..

يا غجريتي الشقراء ..

يا أمواج دجلة . .

تلبس في الربيع بساقها

أحلى الخلاخل ..

قتلوك يا بلقيس ..

أية أمةٍ عربيةٍ ..

تلك التي

تغتال أصوات البلابل ؟

أين السموأل ؟

والمهلهل ؟

والغطاريف الأوائل ؟

فقبائلٌ أكلت قبائل ..

وثعالبٌ قتـلت ثعالب ..

وعناكبٌ قتلت عناكب ..

قسماً بعينيك اللتين إليهما ..

تأوي ملايين الكواكب ..

سأقول ، يا قمري ، عن العرب العجائب

فهل البطولة كذبةٌ عربيةٌ ؟

أم مثلنا التاريخ كاذب ؟.

بلقيس

لا تتغيبي عني

فإن الشمس بعدك

لا تضيء على السواحل . .

سأقول في التحقيق :

إن اللص أصبح يرتدي ثوب المقاتل

وأقول في التحقيق :

إن القائد الموهوب أصبح كالمقاول ..

وأقول :

إن حكاية الإشعاع ، أسخف نكتةٍ قيلت ..

فنحن قبيلةٌ بين القبائل

هذا هو التاريخ . . يا بلقيس ..

كيف يفرق الإنسان ..

ما بين الحدائق والمزابل

بلقيس ..

أيتها الشهيدة .. والقصيدة ..

والمطهرة النقية ..

سبـأٌ تفتش عن مليكتها

فردي للجماهير التحية ..

يا أعظم الملكات ..

يا امرأةً تجسد كل أمجاد العصور السومرية

بلقيس ..

يا عصفورتي الأحلى ..

ويا أيقونتي الأغلى

ويا دمعاً تناثر فوق خد المجدلية

أترى ظلمتك إذ نقلتك

ذات يومٍ .. من ضفاف الأعظمية

بيروت .. تقتل كل يومٍ واحداً منا ..

وتبحث كل يومٍ عن ضحية

والموت .. في فنجان قهوتنا ..

وفي مفتاح شقتنا ..

وفي أزهار شرفتنا ..

وفي ورق الجرائد ..

والحروف الأبجدية ...

ها نحن .. يا بلقيس ..

ندخل مرةً أخرى لعصر الجاهلية ..

ها نحن ندخل في التوحش ..

والتخلف .. والبشاعة .. والوضاعة ..

ندخل مرةً أخرى .. عصور البربرية ..

حيث الكتابة رحلةٌ

بين الشظية .. والشظية

حيث اغتيال فراشةٍ في حقلها ..

صار القضية ..

هل تعرفون حبيبتي بلقيس ؟

فهي أهم ما كتبوه في كتب الغرام

كانت مزيجاً رائعاً

بين القطيفة والرخام ..

كان البنفسج بين عينيها

ينام ولا ينام ..

بلقيس ..

يا عطراً بذاكرتي ..

ويا قبراً يسافر في الغمام ..

قتلوك ، في بيروت ، مثل أي غزالةٍ

من بعدما .. قتلوا الكلام ..

بلقيس ..

ليست هذه مرثيةً

لكن ..

على العرب السلام

بلقيس ..

مشتاقون .. مشتاقون .. مشتاقون ..

والبيت الصغير ..

يسائل عن أميرته المعطرة الذيول

نصغي إلى الأخبار .. والأخبار غامضةٌ

ولا تروي فضول ..

بلقيس ..

مذبوحون حتى العظم ..

والأولاد لا يدرون ما يجري ..

ولا أدري أنا .. ماذا أقول ؟

هل تقرعين الباب بعد دقائقٍ ؟

هل تخلعين المعطف الشتوي ؟

هل تأتين باسمةً ..

وناضرةً ..

ومشرقةً كأزهار الحقول ؟

بلقيس ..

إن زروعك الخضراء ..

ما زالت على الحيطان باكيةً ..

ووجهك لم يزل متنقلاً ..

بين المرايا والستائر

حتى سجارتك التي أشعلتها

لم تنطفئ ..

ودخانها

ما زال يرفض أن يسافر

بلقيس ..

مطعونون .. مطعونون في الأعماق ..

والأحداق يسكنها الذهول

بلقيس ..

كيف أخذت أيامي .. وأحلامي ..

وألغيت الحدائق والفصول ..

يا زوجتي ..

وحبيبتي .. وقصيدتي .. وضياء عيني ..

قد كنت عصفوري الجميل ..

فكيف هربت يا بلقيس مني ؟..

بلقيس ..

هذا موعد الشاي العراقي المعطر ..

والمعتق كالسلافة ..

فمن الذي سيوزع الأقداح .. أيتها الزرافة ؟

ومن الذي نقل الفرات لبيتنا ..

وورود دجلة والرصافة ؟

بلقيس ..

إن الحزن يثقبني ..

وبيروت التي قتلتك .. لا تدري جريمتها

وبيروت التي عشقتك ..

تجهل أنها قتلت عشيقتها ..

وأطفأت القمر ..

بلقيس ..

يا بلقيس ..

يا بلقيس

كل غمامةٍ تبكي عليك ..

فمن ترى يبكي عليا ..

بلقيس .. كيف رحلت صامتةً

ولم تضعي يديك .. على يديا ؟

بلقيس ..

كيف تركتنا في الريح ..

نرجف مثل أوراق الشجر ؟

وتركتنا - نحن الثلاثة - ضائعين

كريشةٍ تحت المطر ..

أتراك ما فكرت بي ؟

وأنا الذي يحتاج حبك .. مثل (زينب) أو (عمر)

بلقيس ..

يا كنزاً خرافياً ..

ويا رمحاً عراقياً ..

وغابة خيزران ..

يا من تحديت النجوم ترفعاً ..

من أين جئت بكل هذا العنفوان ؟

بلقيس ..

أيتها الصديقة .. والرفيقة ..

والرقيقة مثل زهرة أقحوان ..

ضاقت بنا بيروت .. ضاق البحر ..

ضاق بنا المكان ..

بلقيس : ما أنت التي تتكررين ..

فما لبلقيس اثنتان ..

بلقيس ..

تذبحني التفاصيل الصغيرة في علاقتنا ..

وتجلدني الدقائق والثواني ..

فلكل دبوسٍ صغيرٍ .. قصةٌ

ولكل عقدٍ من عقودك قصتان

حتى ملاقط شعرك الذهبي ..

تغمرني ،كعادتها ، بأمطار الحنان

ويعرش الصوت العراقي الجميل ..

على الستائر ..

والمقاعد ..

والأواني ..

ومن المرايا تطلعين ..

من الخواتم تطلعين ..

من القصيدة تطلعين ..

من الشموع ..

من الكؤوس ..

من النبيذ الأرجواني ..

بلقيس ..

يا بلقيس .. يا بلقيس ..

لو تدرين ما وجع المكان ..

في كل ركنٍ .. أنت حائمةٌ كعصفورٍ ..

وعابقةٌ كغابة بيلسان ..

فهناك .. كنت تدخنين ..

هناك .. كنت تطالعين ..

هناك .. كنت كنخلةٍ تتمشطين ..

وتدخلين على الضيوف ..

كأنك السيف اليماني ..

بلقيس ..

أين زجاجة ( الغيرلان ) ؟

والولاعة الزرقاء ..

أين سجارة الـ (الكنت ) التي

ما فارقت شفتيك ؟

أين (الهاشمي ) مغنياً ..

فوق القوام المهرجان ..

تتذكر الأمشاط ماضيها ..

فيكرج دمعها ..

هل يا ترى الأمشاط من أشواقها أيضاً تعاني ؟

بلقيس : صعبٌ أن أهاجر من دمي ..

وأنا المحاصر بين ألسنة اللهيب ..

وبين ألسنة الدخان ...

بلقيس : أيتها الأميرة

ها أنت تحترقين .. في حرب العشيرة والعشيرة

ماذا سأكتب عن رحيل مليكتي ؟

إن الكلام فضيحتي ..

ها نحن نبحث بين أكوام الضحايا ..

عن نجمةٍ سقطت ..

وعن جسدٍ تناثر كالمرايا ..

ها نحن نسأل يا حبيبة ..

إن كان هذا القبر قبرك أنت

أم قبر العروبة ..

بلقيس :

يا صفصافةً أرخت ضفائرها علي ..

ويا زرافة كبرياء

بلقيس :

إن قضاءنا العربي أن يغتالنا عربٌ ..

ويأكل لحمنا عربٌ ..

ويبقر بطننا عربٌ ..

ويفتح قبرنا عربٌ ..

فكيف نفر من هذا القضاء ؟

فالخنجر العربي .. ليس يقيم فرقاً

بين أعناق الرجال ..

وبين أعناق النساء ..

بلقيس :

إن هم فجروك .. فعندنا

كل الجنائز تبتدي في كربلاء ..

وتنتهي في كربلاء ..

لن أقرأ التاريخ بعد اليوم

إن أصابعي اشتعلت ..

وأثوابي تغطيها الدماء ..

ها نحن ندخل عصرنا الحجري

نرجع كل يومٍ ، ألف عامٍ للوراء ...

البحر في بيروت ..

بعد رحيل عينيك استقال ..

والشعر .. يسأل عن قصيدته

التي لم تكتمل كلماتها ..

ولا أحدٌ .. يجيب على السؤال

الحزن يا بلقيس ..

يعصر مهجتي كالبرتقالة ..

الآن .. أعرف مأزق الكلمات

أعرف ورطة اللغة المحالة ..

وأنا الذي اخترع الرسائل ..

لست أدري .. كيف أبتدئ الرسالة ..

السيف يدخل لحم خاصرتي

وخاصرة العبارة ..

كل الحضارة ، أنت يا بلقيس ، والأنثى حضارة ..

بلقيس : أنت بشارتي الكبرى ..

فمن سرق البشارة ؟

أنت الكتابة قبلما كانت كتابة ..

أنت الجزيرة والمنارة ..

بلقيس :

يا قمري الذي طمروه ما بين الحجارة ..

الآن ترتفع الستارة ..

الآن ترتفع الستارة ..

سأقول في التحقيق ..

إني أعرف الأسماء .. والأشياء .. والسجناء ..

والشهداء .. والفقراء .. والمستضعفين ..

وأقول إني أعرف السياف قاتل زوجتي ..

ووجوه كل المخبرين ..

وأقول : إن عفافنا عهرٌ ..

وتقوانا قذارة ..

وأقول : إن نضالنا كذبٌ

وأن لا فرق ..

ما بين السياسة والدعارة !!

سأقول في التحقيق :

إني قد عرفت القاتلين

وأقول :

إن زماننا العربي مختصٌ بذبح الياسمين

وبقتل كل الأنبياء ..

وقتل كل المرسلين ..

حتى العيون الخضر ..

يأكلها العرب

حتى الضفائر .. والخواتم

والأساور .. والمرايا .. واللعب ..

حتى النجوم تخاف من وطني ..

ولا أدري السبب ..

حتى الطيور تفر من وطني ..

و لا أدري السبب ..

حتى الكواكب .. والمراكب .. والسحب

حتى الدفاتر .. والكتب ..

وجميع أشياء الجمال ..

جميعها .. ضد العرب ..

لما تناثر جسمك الضوئي

يا بلقيس ،

لؤلؤةً كريمة

فكرت : هل قتل النساء هوايةٌ عربيةٌ

أم أننا في الأصل ، محترفو جريمة ؟

بلقيس ..

يا فرسي الجميلة .. إنني

من كل تاريخي خجول

هذي بلادٌ يقتلون بها الخيول ..

هذي بلادٌ يقتلون بها الخيول ..

من يوم أن نحروك ..

يا بلقيس ..

يا أحلى وطن ..

لا يعرف الإنسان كيف يعيش في هذا الوطن ..

لا يعرف الإنسان كيف يموت في هذا الوطن ..

ما زلت أدفع من دمي ..

أعلى جزاء ..

كي أسعد الدنيا .. ولكن السماء

شاءت بأن أبقى وحيداً ..

مثل أوراق الشتاء

هل يولد الشعراء من رحم الشقاء ؟

وهل القصيدة طعنةٌ

في القلب .. ليس لها شفاء ؟

أم أنني وحدي الذي

عيناه تختصران تاريخ البكاء ؟

سأقول في التحقيق :

كيف غزالتي ماتت بسيف أبي لهب

كل اللصوص من الخليج إلى المحيط ..

يدمرون .. ويحرقون ..

وينهبون .. ويرتشون ..

ويعتدون على النساء ..

كما يريد أبو لهب ..

كل الكلاب موظفون ..

ويأكلون ..

ويسكرون ..

على حساب أبي لهب ..

لا قمحةٌ في الأرض ..

تنبت دون رأي أبي لهب

لا طفل يولد عندنا

إلا وزارت أمه يوماً ..

فراش أبي لهب !!...

لا سجن يفتح ..

دون رأي أبي لهب ..

لا رأس يقطع

دون أمر أبي لهب ..

سأقول في التحقيق :

كيف أميرتي اغتصبت

وكيف تقاسموا فيروز عينيها

وخاتم عرسها ..

وأقول كيف تقاسموا الشعر الذي

يجري كأنهار الذهب ..

سأقول في التحقيق :

كيف سطوا على آيات مصحفها الشريف

وأضرموا فيه اللهب ..

سأقول كيف استنزفوا دمها ..

وكيف استملكوا فمها ..

فما تركوا به ورداً .. ولا تركوا عنب

هل موت بلقيسٍ ...

هو النصر الوحيد

بكل تاريخ العرب ؟؟...

بلقيس ..

يا معشوقتي حتى الثمالة ..

الأنبياء الكاذبون ..

يقرفصون ..

ويركبون على الشعوب

ولا رسالة ..

لو أنهم حملوا إلينا ..

من فلسطين الحزينة ..

نجمةً ..

أو برتقالة ..

لو أنهم حملوا إلينا ..

من شواطئ غزةٍ

حجراً صغيراً

أو محارة ..

لو أنهم من ربع قرنٍ حرروا ..

زيتونةً ..

أو أرجعوا ليمونةً

ومحوا عن التاريخ عاره

لشكرت من قتلوك .. يا بلقيس ..

يا معشوقتي حتى الثمالة ..

لكنهم تركوا فلسطيناً

ليغتالوا غزالة !!...

ماذا يقول الشعر ، يا بلقيس ..

في هذا الزمان ؟

ماذا يقول الشعر ؟

في العصر الشعوبي ..

المجوسي ..

الجبان

والعالم العربي

مسحوقٌ .. ومقموعٌ ..

ومقطوع اللسان ..

نحن الجريمة في تفوقها

فما ( العقد الفريد ) وما ( الأغاني ) ؟؟

أخذوك أيتها الحبيبة من يدي ..

أخذوا القصيدة من فمي ..

أخذوا الكتابة .. والقراءة ..

والطفولة .. والأماني

بلقيس .. يا بلقيس ..

يا دمعاً ينقط فوق أهداب الكمان ..

علمت من قتلوك أسرار الهوى

لكنهم .. قبل انتهاء الشوط

قد قتلوا حصاني

بلقيس :

أسألك السماح ، فربما

كانت حياتك فديةً لحياتي ..

إني لأعرف جيداً ..

أن الذين تورطوا في القتل ، كان مرادهم

أن يقتلوا كلماتي !!!

نامي بحفظ الله .. أيتها الجميلة

فالشعر بعدك مستحيلٌ ..

والأنوثة مستحيلة

ستظل أجيالٌ من الأطفال ..

تسأل عن ضفائرك الطويلة ..

وتظل أجيالٌ من العشاق

تقرأ عنك . . أيتها المعلمة الأصيلة ...

وسيعرف الأعراب يوماً ..

أنهم قتلوا الرسولة ..

قتلوا الرسولة ..

ق .. ت .. ل ..و .. ا

ال .. ر .. س .. و .. ل .. ة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فخرالدين عثمان
 
 
فخرالدين عثمان


الموقع : الخرطوم
عدد المساهمات : 371
تاريخ التسجيل : 02/06/2011

عبر عن نفسك ببيت شعر Empty
مُساهمةموضوع: رد: عبر عن نفسك ببيت شعر   عبر عن نفسك ببيت شعر I_icon_minitimeالخميس 09 يونيو 2011, 9:37 pm


قدر ده يا ماهر لكن !!؟
يعنى أنا لو ما كان قريت القصيدة دى قبل كده كان تعبت معاك شديد
تعرف دى دايرة ليها بال زى البال
لكن للحقيقة قصيدة كاربة عدييييييييييييييييييل
دمتم سالمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نضارعبدالكريم العمده
 
 
avatar


عدد المساهمات : 1064
تاريخ التسجيل : 01/09/2010

عبر عن نفسك ببيت شعر Empty
مُساهمةموضوع: رد: عبر عن نفسك ببيت شعر   عبر عن نفسك ببيت شعر I_icon_minitimeالجمعة 10 يونيو 2011, 9:28 am

الفكرة حلوة يا شرين ودكتور مانع سعيد العتيبة شاعر معتق فذ احب شعره كثيرا لكن شخصيا بحب شعراء بلادى اكتر وخناس العرب لنا فيها اسوة وهى فخر لنا ومنى ليكم عبر روضة هذه الابيات

عبثاً احاول ان ازّور محضر الاقرار

فالتوقيع يحبط حيلتى

ويردنى خجلى وقد سقط النصيف

انا لم ارد اسقاطه

لكن كفي عاندتني

فهي في الاغلال ترفل

والرفاق بلا كفوف

اما البنان فما تخضب

منذ ان طالعت في الاخبار

ان حاتم الطائي أطفأ ناره

ونفى الغلام

لان بعض دخان موقده

تسبب في المجىء بضيف

ورأيت في التلفاز سيف اسامة البتار

ينصب قائماً

في ملعب الكرة الجديد بنقطة اقصى جنيف

وسمعت في الرادار

كيف يساوم بن العاص

قواد التتار يحددون له متى.. ماذا .. ويقترحون

كيف

طالعت في صحف الصباح حديثه

قالوا

صلاح الدين سوف يعود من نصف الطريق

لأن خدمات الفنادق في الطريق رديئة

ولأن هذا الفصل صيف!!

الله حين يكون كل العام صيف

الله حين يكون كل العام صيف

الله حين تساوت الاشياء في دمنا

وقررنا التصالح وفق مقتضياتنا

تباً لمن باعوا لنا الاشياء جاهزة

وكان الفصل صيف!!

خجلى

لقد سقط النصيف ولم ارد اسقاطه

لكنما كفي الى عنقي

وقدامى هنا نطع وسيف

عجبي

لقد نزعوا الاساور من يدي

وتشاوروا

بالضبط تصلح للمحرك في مفاعلنا الجديد

على اليسار

فاحضر لنا(كوهين) الفاً غيرها

بل زد عليها قدر ما تسطيع من قطع الغيار

خجلي

لقد سقط النصيف ولم ارد اسقاطه

لكن كفي في الحديد

ولا ارى غير الغبار

عجبي

لقد اخذوا الخواتم من يدي

خلعوا الخلاخل والحجول وصادروا كل العقود

سكبوا على كلب صغير كان يتبعهم

جميع العطر في قارورتي

بل انهم طلبوا المزيد

هرولت صوب المخفر العربي حافية

وقد سقط النصيف ولم ارد اسقاطه

لكنما كفي الى عنقي

ومخفرنا بعيد

يا ايها الشرطي

قد خلعوا الاساور من يدي

اخذوا الخواتم والخلاخل والحجول وصادروا كل الحجول

بل انهم يا سيدي

- كفي وقولي باختصار

- العقد ما اوصافه

العقد؟؟

فر القلب من صدرى

وسافر كالخواطر في نداوتها ومثل نسيمةٍ مرت على كل

المروج

قد كان يعرف كل اسراري الصغيرة

كان يسمع كل همساتي وآهاتي

ويعرف موعد الاشواق في صدري

وميقات العروج

قد كان اغلى ما ملكت

لانه ما جاء من بيت الاناقة في حواضرهم

ولا صنعوه من تركيبهم

او علقوه على مزادات العمارات الشواهق

والبروج

لكنه

قد كان ما اهداه لى جدي وقال

الؤلؤ العربي حر يا ابنتي

ويجىء من شط الخليج!!

الله من هذا النصيف لقد سقط

انا لم ارد اسقاطه

لكنما كفي الى عنقي ولا ادري طريقاً للخروج

وخواتمي اوصافها

يا زينة الكف التي قد صافحت كل الصحاب

تدرين موعدهم اذا مروا

وتبتئسين ان طال الغياب

يا خاتم الابهام

يا ابن المغرب العربي لا تسأل رجوتك

انني والله لا أدري الجواب

انا كم احبك خاتم الوسطي

ففيك نسائم الشام التي اهوى

واضواء القباب

الله من هذا النصيف لقد سقط

انا لم ارد اسقاطه

لكن كفي في الحديد ولا أرى غير اليباب

وخلاخلي اوصافها

يا حزن اقدامي التي صعدت حزون القدس سعداً

وانتشت عند السهول

كم في ديار العرب قد صالت

وكم ركعت وصلت عند محراب الرسول

حزني على خلخال رملة لن يجول

بلقيس اهدتنيه من سبأ ومأرب

قبل آلاف الفصول

وغداً ستسألني

فقل لي صاحبي ماذا اقول

سقط النصيف ولم ارد اسقاطه

لكن كفي في الحديد

ولست املك أي تصريح جديد بالدخول

اوصاف عطري؟؟

هل شممت عبير مسك الاستواء

في الغاب والصحراء والمطر العنيف

وكل سطوات الشتاء

والرائعون السمر

يفترشون هذي الارض في شمم

ويلتحفون اثواب السماء

جمعت عطري من دماء عروجهم

واضفت من كل الحقول الزاهيات

برغم عصف الريح والامطار والسحب

التي تأتي خواء

الله من هذا النصيف لقد سقط

انا لم ارد اسقاطه

لكن كفي في الحديد ولا أري غير الهباء

يا ايها الشرطي اكتب ما اقول

واعد اليّ خواتمي

واساوري

وخلاخلي

اعد اشتياقاتي

واحلامي واسراري

اعد للخدر حرمته

وصل عزاً

فوحدك من تصول

حسناً

لقد دونت ما قلتيه سيدتي

نظرت بغبطة

فإذا بكل قضيتي قد دونت

عجبي

فكل المخفر العربي يعرف سارقيَّ

وضد مجهول بلاغي دونوه

فأخبروني ما اقول؟؟




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مشيرة
 
 
مشيرة


الموقع : امدرمان
عدد المساهمات : 1276
تاريخ التسجيل : 27/01/2010
العمر : 35

عبر عن نفسك ببيت شعر Empty
مُساهمةموضوع: رد: عبر عن نفسك ببيت شعر   عبر عن نفسك ببيت شعر I_icon_minitimeالجمعة 10 يونيو 2011, 9:55 am

اكتب يا قلمي فلم يبقى لي سواك
اشكوه ويسمعني
ابكي عليه ويمسح دمعاي
ما اصعب البكاء عند انتهاء الدموع
وتقديم الاستقالة
عند ضياع الصوت
وإنسحاب الكلام
لا أعلم قد أكون ظالمة
لكني اعلم كم هو صعب بكاء القلوب
لانه بكاء بلا دموع
لا اخشى على قلبي الحزن
لاني املك قلما
به ادرف دمعي حبرا
بل اخشى ان يهرب قلمي
من صمتي الذي لا يسمعه غيره
ومن الحزن الدي لا يخففه سواه
ويتركني وحيدة اتألم
واكتفي برسم ابتسامة تغطيها موجة من البكاء بلادموع
ليتني اقدر على ان اتكلم
لان الصمت عذاب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
شيرين
 
 
شيرين


عدد المساهمات : 330
تاريخ التسجيل : 25/04/2011

عبر عن نفسك ببيت شعر Empty
مُساهمةموضوع: رد: عبر عن نفسك ببيت شعر   عبر عن نفسك ببيت شعر I_icon_minitimeالثلاثاء 14 يونيو 2011, 11:58 am

الاخوات مشيرة ونضار شكر للمرور والاضافة الجميلة
-------------------------------
الاخ فخر الدين متشكرين على الابيات الجميلة
-------------------------------
الكبير ماهر يدوب حتى مانتهيت من القراية بتاعه مشاركتك
لكن جميييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييلة تستاهل التعب القال علية فخر الدين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
شيرين
 
 
شيرين


عدد المساهمات : 330
تاريخ التسجيل : 25/04/2011

عبر عن نفسك ببيت شعر Empty
مُساهمةموضوع: رد: عبر عن نفسك ببيت شعر   عبر عن نفسك ببيت شعر I_icon_minitimeالثلاثاء 14 يونيو 2011, 12:08 pm

تكمن روعة هذه الأبيات الفخرية كون القائل قالها
وهو في السجن ولأنه أمير وفارس وشاعر ...
وهذه القصيدة التي منها هذه الأبيات مشهورة جدا، وإليكم
هذه الأبيات التي اخترتها وأراها من أروع وأجمل
ما قيل في الفخر :

قال أبو فراس الحمدانيّ :


ونحن أنــــاس لا توسـط بيننـــــا *** لنا الصـــــــدر دون العــــالمين أو القبـــــرُ
تهون علينا في المعــالي نفوسنا *** ومن خطب الحسنــــــــــــاء لم يغلها المـهرُ
أعز بني الدنيا وأعلى ذوي العلا *** وأكــــــــــــــــــرم من فوق التراب ولا فخـر ...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد مجدي عبد الفتاح
 
 
محمد مجدي عبد الفتاح


الموقع : الخرطوم (اركويت)
عدد المساهمات : 179
تاريخ التسجيل : 09/06/2011
العمر : 27

عبر عن نفسك ببيت شعر Empty
مُساهمةموضوع: رد: عبر عن نفسك ببيت شعر   عبر عن نفسك ببيت شعر I_icon_minitimeالخميس 16 يونيو 2011, 6:18 am

0000ff]اتمنى انو ينال اعجابكم

[size=21]سكت فغر أعدائى السكوت
وظنونى لأهلى قد نسيتُ
وكيف أنام عن سادات قوم
أنا من فضل نعمتهم ربيتُ
وإن دارت بهم خيل الأعادى
ونادونى أجبت متى دعيتُ
بسيف حده يزجى المنايا
ورمح صدره الحتف المميتُ
خلقت من الحديد أشد قلبا
وقد بلى الحديد وما بليتُ
وفى الحرب العوان ولدت طفلاً
ومن لبن المعامع قد سقيتُ
ولى بيتٌ علا فلك الثريا
تخر لعظمِ هيبته البيوتُ

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
شيرين
 
 
شيرين


عدد المساهمات : 330
تاريخ التسجيل : 25/04/2011

عبر عن نفسك ببيت شعر Empty
مُساهمةموضوع: رد: عبر عن نفسك ببيت شعر   عبر عن نفسك ببيت شعر I_icon_minitimeالخميس 16 يونيو 2011, 9:14 am



أنا السببْ

في كل ما جرى لكم
يا أيها العربْ
سلبتُكم أنهارَكم
والتينَ والزيتونَ والعنبْ
أنا الذي اغتصبتُ أرضَكم
وعِرضَكم ، وكلَّ غالٍ عندكم
أنا الذي طردتُكم
من هضْبة الجولان والجليلِ والنقبْ

والقدسُ ، في ضياعها ،
كنتُ أنا السببْ

نعم أنا .. أنا السببْ

أنا الذي لمَّا أتيتُ : المسجدُ الأقصى ذهبْ

أنا الذي أمرتُ جيشي ، في الحروب كلها
بالانسحاب فانسحبْ

أنا الذي هزمتُكم
أنا الذي شردتُكم
وبعتكم في السوق مثل عيدان القصبْ

أنا الذي كنتُ أقول للذي
يفتح منكم فمَهُ

Shut up
***
نعم أنا .. أنا السببْ .
في كل ما جرى لكم يا أيها العربْ .
وكلُّ من قال لكم ، غير الذي أقولهُ

فقد كَذبْ

فمن لأرضكم سلبْ ..؟

ومن لمالكم نَهبْ .؟

ومن سوايَ مثلما اغتصبتكم قد اغتَصبْ .؟

أقولها
صريحةً
بكل ما أوتيتُ من وقاحةٍ وجرأةٍ
وقلةٍ في الذوق والأدبْ
أنا الذي أخذتُ منكم كل ما هبَّ ودبْ
ولا أخاف أحداً
ألستُ رغم أنفكم
أنا الزعيمُ المنتخَبْ .!؟
لم ينتخبني أحدٌ لكنني
إذا طلبتُ منكم
في ذات يوم ، طلباً
هل يستطيعٌ واحدٌ منكم
أن يرفض لي الطلبْ .؟

أشنقهُ
أقتلهُ

أجعلهُ يغوص في دمائه حتى الرُّكبْ

فلتقبلوني ، هكذا كما أنا

أو فاشربوا

"من بحر العرب"

ما دام لم يعجبْكم العجبْ
ولا الصيامُ في رجبْ

فلتغضبوا إذا استطعتم
بعدما قتلتُ في نفوسكم روحَ التحدي والغضبْ

وبعدما شجَّعتكم على الفسوق والمجون والطربْ

وبعدما أقنعتكم
أن المظاهراتِ فوضى ليس إلا وشَغَبْ

وبعدما علَّمتكم أن السكوتَ من ذهبْ
وبعدما حوَّلتُكم إلى جليدٍ وحديدٍ وخشبْ

وبعدما أرهقتُكم
وبعدما أتعبتُكم
حتى قضى عليكمُ الإرهاقُ والتعبْ

***
يا من غدوتم في يديَّ كالدُّمى وكاللعبْ

نعم أنا .. أنا السببْ

في كل ما جرى لكم
فلتشتموني في الفضائياتِ
إن أردتم والخطبْ

وادعوا عليَّ في صلاتكم وردِّدوا

' تبت يداهُ مثلما تبت يدا أبي لهبْ '

قولوا بأني خائنٌ لكم
وكلبٌ وابن كلبْ

ماذا يضيرني أنا ؟!
ما دام كل واحدٍ في بيتهِ

يريد أن يسقطني بصوتهِ

وبالضجيج والصَخب أنا هنا ، ما زلتُ أحمل الألقاب كلها
وأحملُ الرتبْ .
أُطِلُّ ، كالثعبان ، من جحري عليكم فإذا
ما غاب رأسي لحظةً ، ظلَّ الذَنَبْ .!



هل عرفتم من أنا ؟؟؟؟

أنا رئيس دولة من دول العرب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
عبر عن نفسك ببيت شعر
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» مقتطفات إيمانيه
» جرب أن تحفز نفسك وشوف النتيجة
» رفّه شوية عن نفسك
» ابحث عن نفسك بين الاموات
» اسال نفسك عن اصعب شى فى الحياة

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة مراغه الأصاله والتاريخ ::  القسم الثقافى -
انتقل الى: