شبكة مراغه الأصاله والتاريخ
رفـــــــــقـــاً بالـــــــــقـــوارير Welcom11
شبكة مراغه الأصاله والتاريخ
رفـــــــــقـــاً بالـــــــــقـــوارير Welcom11
شبكة مراغه الأصاله والتاريخ
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.



 
الرئيسيةالموقع الرئيسى للشبكةصفحتنا على الفيس بوكالصفحه الرئيسيهالصحف السودانيهالمصحف الشريفالتسجيلدخول

إدارة شبكة ومنتديات مراغه : ترحب بكل أعضائها الجدد وتتمنى لهم أسعد الأوقات بيننا شرفتونا بإنضمامكم لنا ونتمنى مشاهدة نشاطكم ومساهماتكم التي سوف تكون محل تقديرنا واهتمامنا أهلا وسهلا وحبابكم عشرة بين اخوانكم وأخواتكم

شبكة مراغه الأصاله والتاريخ نحو سعيها للتواصل مع أعضائها الكرام فى كل مكان وزمان تقدم لكم تطبيق شبكة مراغه للهواتف الذكيه فقط قم بالضغط على الرابط وسيتم تنزيل التطبيق على جهازك وبعد ذلك قم بتثبيته لتكون فى تواصل مستمر ومباشر مع إخوانك وأخواتك على شبكتنا.

 

 رفـــــــــقـــاً بالـــــــــقـــوارير

اذهب الى الأسفل 
3 مشترك
كاتب الموضوعرسالة
عبدالفتاح يعقوب
 
 
عبدالفتاح يعقوب

عدد المساهمات : 161
تاريخ التسجيل : 17/04/2011

رفـــــــــقـــاً بالـــــــــقـــوارير Empty
مُساهمةموضوع: رفـــــــــقـــاً بالـــــــــقـــوارير   رفـــــــــقـــاً بالـــــــــقـــوارير I_icon_minitimeالخميس 26 مايو 2011, 2:22 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] رفـــــقــــاً بالـــــــــقــــوارير



المرأة ولو أنها في الخصام غير مبين ، فدمعها أفصح شيء عند المحبين، سِرّ قوّتها أنها ضعيفة ، ولغز بأسها أنها لطيفة . عنترة فُتِن بعبلة ، فرأى بريق السيوف كثغرها فقاتَل ، ورأى سواد الهول كشعرها فنازَل ، حضر جيش فشم طيب العطارة منشم‍‍ ، فيا خسارة من شم ، فصار الجيش بطيبها في هزيمة ، ولأعدائه غنيمة . وترى الرجل يزهد في الحطام ، ويصوم عن الشراب والطعام ، ثم تصرعه امرأة ، وترى الشجاع يطرح الكماة ، ويهزم الرماة ، وإذا قَصْدُه امرأة . المرأة صحيفة بيضاء ، يكتب فيها الرجل ما يشاء ، من حب وعتاب ، وغضب وسباب ، وهي روضة خضراء ، وحديقة فيحاء ، فيها من كل زوج بهيج ، ومن كل شكل فريج ، أمضى سيوفهن الحب ، يصرعن به ذا اللُّب ، الحازم معهن ضعيف ، والعاقل عندهن سخيف ، ترى الرجل يصارع الأسود ، ويقارع الجنود ، ثم تغلبه امرأة..! على شفتيها المطبقات سؤال ، وفي جفنيها مقال ، أحرف الحب صامتة على محيّاها، وقصائد الغرام حائرة على ريّاها ، حسن الشمس من حسنها ينهار ، والليل من شعرها يغار . من النساء خديجة رمز الأدب ، لها قصر في الجنة من قصب ، لا صخب فيه ولا نصب ، ومن النساء عائشة بنت الصديق ، صاحبة العلم والإتقان والتحقيق ، المطهرة الطاهرة ، صاحبة السجايا الباهرة ، والمحامد الظاهرة ، ومن النساء فاطمة البتول ، بنت الرسول ، أم السِبْطين ، الحسن والحسين ، سيدة نساء العالمين ، المقبولة عند رب العالمين . يجود بالطُّول ليلـي كلـما بخـلت *** بالطـّول ليـلى وإن جادت به بخـلا هي بيت الحسب والنسب ، وجامعة المثل والأدب ، ذهبٌ بلا امرأة لهب ، وجوهر بلا امرأة خشب ، تقرأ في نظراتها لغة القلوب ، وتعلم الحب من هجرها المحبوب ، وبالمرأة عرف الهجر والوصال ، والاتصال والانفصال ، والغرام والهيام ، والبراءة والاتهام ، تقتل بالنظرات ، وتخطب بالعبرات ، كلامها السحر الحلال ، ولفظها العسل السيَّال ، بسمتها ألذ من العنب والتوت ، وهي أسحر من هاروت وماروت ، وقال نسوة في المدينة ، كل مهجة فهي لنا مَدينة ، وأفضل النسوان ، الحصان الرزان ، ألفاظها أوزان ، وعقلها ميزان ، إذا تحجّبت فشمس في غمام ، وظبي في خزام ، هي رواية تترجمها الأرواح ، وهي مِسْك تذروه الرياح ، في شفتيها ألف قِصَّة ، وفي أعماقها سبعون غصَّة ، ليلى جعلت نهار المجنون ليلاً ، وصيرت عَزَّةُ دموع كثيِّرٍ سيلاً . وهي الأم الحنون ، صاحبة الشجون ، خير من رثى وبكى ، وأفجع من تألم وشكى، لبنها أصدق طعام ، وحصنها أكرم مقام ، ثديها مورد الحنان ، وحشاها مهبط الإنسان ، في عينها أسرار ، وفي جفنها أخبار ، في رضاعها معاني الجود ، وفي ضمها الود المحمود ، قُبَلاتها لطفلها صلوات القلب ، وبرّ طفلها لها مرضاة الرب ، شبعها أن لا يجوع وليدها ، وجوعها أن لا يشبع وحيدها ، غياب المرأة من الحياة وأْد للسرور، واختفاؤها في مهرجان الدنيا قتل للحبور. رفقًا بالقوارير ، فإنهن مثل العصافير ، لكل روض ريحان ، وريحان روض الدنيا النسوان ، هن شقائق الرجال ، وأمهات الأجيال ، هن الجنس اللطيف، والنوع الظريف ، يلدن العظماء ، وينجبن العلماء ، ويربين الحلماء ، وينتجن الحكماء ، المرأة عطف ، ولطف وظرف ، سبابها سراب ، وغضبها عتاب ، من وخطه المشيب، فليس له من ودهنّ نصيب ، لو جعلت لها الكنوز مهرا، وقمت على رأسها بالخدمة شهرا ، ثم رأت منك ذنبا قليلا ، قالت ما رأيت منك جميلا ، القنطار من غيرها دينار ، والدينار منها قنطار ، هي في الدنيا المتاع ، والحسن والإبداع ، وهي للرجل لباس ، وفي الحياة إيناس
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
وصفية عيسي
 
 
avatar

عدد المساهمات : 719
تاريخ التسجيل : 25/05/2010

رفـــــــــقـــاً بالـــــــــقـــوارير Empty
مُساهمةموضوع: رد: رفـــــــــقـــاً بالـــــــــقـــوارير   رفـــــــــقـــاً بالـــــــــقـــوارير I_icon_minitimeالثلاثاء 31 مايو 2011, 9:52 am

تسلم الاخ وابن العم الحكيم عبدالفتاح علي هذه الكلمات الرائعات في حق المراة ةهي الحنان والعطف والام والاخت وكل شئ جميل وفي نفس اللحظة عنيدة احزر منها وعاملها بلطف وتلقي دائماً الاجمل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نضارعبدالكريم العمده
 
 
avatar

عدد المساهمات : 1064
تاريخ التسجيل : 01/09/2010

رفـــــــــقـــاً بالـــــــــقـــوارير Empty
مُساهمةموضوع: رد: رفـــــــــقـــاً بالـــــــــقـــوارير   رفـــــــــقـــاً بالـــــــــقـــوارير I_icon_minitimeالأربعاء 01 يونيو 2011, 8:45 pm

هى وصية رسلونا الكريم والانثى كالقارورة تنجرح بسرعة وينكسر خاطرها كالقواريروإن حصل ذلك فهي معرضة للتحطم...و القوارير إذا تحطمت أصدرت صوتا خفيفا.. لكنها لا تتالم كحال النساء.. تتحطم بصمت مؤلم.. ونوع اخر يتحطم بألم فتصدر إزعاجا لا مثيل له ولكن هناك فرق.. ..فالقوارير إذا تحطمت لا تصلح للاستخدام.. ..فهي لا تتجمع وتتلاحم بل تبقى مبعثرة.. ..أما الأنثى إذا تحطمت تستطيع أن تلملم جراحها.. ..وتجمع أشلائها وقد تسامح من سبب تحطمها.. ..وذلك لرقة قلبها وعاطفتها التي لا تضاهيها عاطفة.. ..ولكن تبقى الندبة ومكان التئام الكسر ..فرفقا بهن انهن القوارير.
جميل يا حكيم


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبدالفتاح يعقوب
 
 
عبدالفتاح يعقوب

عدد المساهمات : 161
تاريخ التسجيل : 17/04/2011

رفـــــــــقـــاً بالـــــــــقـــوارير Empty
مُساهمةموضوع: رد: رفـــــــــقـــاً بالـــــــــقـــوارير   رفـــــــــقـــاً بالـــــــــقـــوارير I_icon_minitimeالأربعاء 01 يونيو 2011, 9:49 pm

تحية طيبة الاخت وصفية مشكورة وربنا يديم الود ... دكتورة نضار تعظيم سلام مع نشيد العلم لاستقبالك
وحضورك الكريم ... وين فى مراة تتكسر ده كان زمان هسى المراة صخرة يتحطم عندها الرجال
رفقا بالرجال .... النساء والابراج
لحمل:
أنت الإرادة والطموح النارُ
والصبر والإيمان والإصرارُ
يبقى النجاح حليفك لكنما
طبع النفوس من النجاح تغارُ
ما دمت حملاً فاحذري يا حلوتي
بعض الذئاب وجوهها أقمارُ
الثور:
فيك العناد وثورة التيارِ
أما الحنان فذاب خلف ستارِ
صعب لقلبك أن يسلّم أمره
بسهولة ومرونةٍ وحوارِ
فالعقل عندك سيد متسلط
متخصص بقراءة الأفكارِ
أما هدوؤك فالعواصف خلفهُ
وحذار منك إذا غضبت حذارِ
الجوزاء:
تجيدين الإثارة كل حين
وسحرك تستدير له العيونُ
ملأت الجو أنواراً وعطراً
تحير في رضاك المعجبون
فوجهك ضاحك والقلب يغلي
سيول في دواخلك الشجونُ
فإحساس حريري رقيق...وقلب حائر قلق حنونُ
سعيد من يحبك دون شك... ورغم الحب تحرقه الظنونُ
لك قلب نبيل فارحميه... أيا جوزاء دلع أم جنون؟
السرطان:
امرأة السرطان يا مثابرهْ
يا حذره... يا صابرهْ
ذات العيون الحائرهْ
البحر يعلم انك صيادة ذكية وماهرهْ
فلمَ التحفظ والقلقْ؟
ولمَ التأمل والأرقْ
وأنت في عز الألقْ
سرت بعزم للهدفْ
ونلت مرتبة الشرفْ
بحكمة مدروسة لا بالتحايل والصدفْ
هيا ازرعي ابتسامة على خدود نضرهْ
أما كفاك أنك على الأمور مسيطرهْ
الأسد:
دقيقة الملاحظهْ.. واضحة وغامضهْ
مذهلة الحدسْ... طويلة النفسْ
فراسة تقودها للانقضاض على الفرص
أيتها العنيدةُ.. نجاحك الكبيرْ
جاء من الذكاء والتشخيص والتدبير
لك حضور مذهل ومظهر جذابْ
إصرارك الذي لا يعرف الصعابْ
يثير حولك الإعجابْ
لكنني أوصيك بالتأني
فالعنف من طباعه يقود للتجني
إياك يا قوية من بعض سوء الظنِ
لا تهملي الحبيب يا حبيبهْ
وتوازني أيتها الرهيبهْ
العذراء:
فيما مضى أنت هي المحرومهْ
فيما مضى أنت هي المظلومهْ
والآن يا عزيزتي أنت هي المحظوظهْ
أنت هي المحبوبة الموهوبهْ
فاحتفلي بالسعد يا سعيدة واحتفظي بالسر يا كتومهْ
صبر لك لا يقهرُ.. يهرب منه الخطرُ
بعد الجفاف والأسى سماؤك ستمطرْ
إن ضاقت الدنيا بك، إيمانك ينتصرُ
أيتها الفارسة القديرة، إياك من منافذ نيرانها خطيرهْ
البخل والغرور ثم الغيرهْ..
الميزان:
تخافين من المستقبل الآتي
برأسك فيض أسئلة.. ومن غير إجاباتِ
أهذا العمر مولاتي؟
لماذا أنت غارقة بأفكار خرافية
لماذا أنت هاربة، لماذا يا انطوائيهْ؟
أيا شفافة الوجدانْ
أيا ساحرة الصوت كأنك توأم الكروانْ
أهذا العدل يا ميزانْ؟
تخطي قلعة الأحزانْ
ففي أعماقك طير، يعاني لوعة الحرمانْ
كفاه السجن والسجانْ
له حق عليك القلب، يا ميزانْ
العقرب:
تساهلي يا عقرب الأبراجْ
وخففي من ثورة المزاجْ
المحبون حولك.. أدمتهم نبالكِ
هيا أسرعي للنار بالأمواجْ
واعتذري فالكل في إحراجْ
يا أنت يا حبيبة
النساء والرجالْ
كم تحملين براءة الأطفالْ
عودي إلى هدوئك النبيلْ
وحديثك المهذب الجميلْ
أيتها الأنيقة.. علتك بصبرك القليلْ
حبيبك ليس له عن حبك بديلْ
إياك أن تتسرعي إياك أن تتمردي
ستندمين تأكدي
الجدي:
يا نادرة الشفافية، يا عاشقة للحريهْ
يا ناجحة لا تلتفتي للخبثاء فأنت قويّهْ
يا ماشية فوق النارْ
طبعاً، منك البعض يغارْ
ليس الصخر كمثل البحر
وليس الشوك كما الأزهار
وانتبهي للقلب قليلاً وكفاك جدالاً وخصامْ
فهناك حبيب يتفانى من أجلك طول الأيامْ
يحتاج حنانك ووفاء
ك، ما الدنيا من دون غرامْ؟
الدلو:
لماذا البرود، لماذا السكونْ؟
كفانا دموعاً تقول العيونْ
يا دلو، اخرج إلى الشمس لطفاً
كفانا نغوص ببئر الظنونْ
نجحت كثيراً بقهر الصعابْ
وكنت ضياء يشق الضبابْ
فآن الأوان لننهي العذابْ
أسهلٌ علينا يضيع الشبابْ؟
فقلب الأنوثة مثل الزهورْ
يحتاج ماء ويحتاج نورْ
أسهلٌ علينا يضيع الجمالْ؟
يقول تعالي فقولي تعالْ
هو الحب نادى بكل جلالْ
القوس
أفيقي من النوم يا سيدهْ، فنوم النهار بلا فائدهْ
يا قوس يا متفائلهْ
لك كبرياء هائلهْ
ومغامرات مذهلهْ
السعي من صفاتكِ
والحب كل حياتكِ
لكن هناك دسائس دوماً تحاك حولكِ
تسعين للأمل الشهي
وطموحك لا ينتهي
إياك أن تنكسري، بل قاومي وكابري
حتماً تمر العاصفة، ويفيض نهر العاطفهْ
من بعد طول عذابك تجنين أحلى الثمرِ
وحبيبك الذي اختفى سيعود مثل القمرِ
الحوت:
يا حوت يا غامضة الأهدافْ
الكل من هدوئك يخافْ
قوية واثقة عنيدهْ، سفينة تقودها عاطفة شديدهْ
معشوقة الرجال والنساءْ
شديدة التركيز والدهاءْ
يا حوت يا كريمة العطاءْ
حبيبك المخلص يا حسناءْ
لا تهمليه وحده يغوص تحت الماءْ
وبادليه الحب والوفاءْ
فما الحياة والحب بلا وفاءْ؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
رفـــــــــقـــاً بالـــــــــقـــوارير
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة مراغه الأصاله والتاريخ ::  قسم المرأة والأسرة والطفل -
انتقل الى: